شمسان والنصر.. يا محافظ عدن
بقلم/ فضل الجونة
نشر منذ: 6 سنوات و شهرين و 12 يوماً
الإثنين 03 سبتمبر-أيلول 2012 01:59 ص

أيام قليلة وتنطلق منافسات تصفيات أندية الدرجة الثانية مرحلة الإياب، والذي يشارك فيها فريقا شمسان والنصر ممثلا محافظة عدن، واللذان حققا نتائج طيبة في تصفيات الذهاب لاسيما الفريق النصراوي الذي قاده الكابتن شرف محفوظ وكسب نقاط مهمة خارج قواعده، فيما شمسان سيكون أمام امتحان صعب وهو يخوض تصفيات الإياب بعيدا عن أرضه وجمهوره في العاصمة صنعاء.
وفي كل الحالات ستكون المهمة صعبة ومعقدة بالنسبة لممثلي عدن في ظل الإمكانيات الشحيحة والأوضاع الصعبة التي يعانوا منها نتيجة لعدم وجود وسائل الدعم من قبل الجهات المعنية وقيادة السلطة المحلية لمحافظة عدن، ولكن إصرار وطموح أبناء شمسان والنصر حقا نتائج طيبة، وهي بحاجة إلى داعم يحفزهما ويرفع من معنوياتهما من أجل مواصلة الانتصارات وتحقيق النتائج الإيجابية التي تضمن لها تحقيق حلمهما وحلم كل أبناء عدن الذي يتطلعون إلى الانتصارات والإنجازات التي افتقدتها المحافظة في السنوات الأخيرة بسبب الدخلاء على رياضة عدن الذين أوصلوها إلى مستوى لا يتناسب مع تاريخ هذه المحافظة العريق، ومن ينظر إلى وضع أندية عدن اليوم تصيبه الحسرة والندم على ماضيها الجميل!!.
والسؤال الذي يطرح نفسه اليوم بقوة ما موقف قيادة السلطة المحلية بمحافظة عدن من مشاركة شمسان والنصر، وهما يخوضان صراع المنافسة على تسجيل إنجاز يحسب للمحافظة الذي فقدت الكثير من مجدها الكروي الذي ضاع في ظل غياب الدعم المادي والمعنوي من قبل أصحاب الشأن الذي للأسف تخلو عن رياضة عدن وأنديتها العريقة التي تعاني من ظلم القائمين عليها والعبث بمقدراتها في ظل سكوت الجهات ذات العلاقة الذي أفسده حتى الرياضة.
وإذا نظرنا إلى إمكانية مشاركة فريقي شمسان والنصر العدنيين في إياب التصفيات فإن الفرصة مواتية أمامهما في ظل نتائجهما التي حققت في مرحلة الذهاب، وإذا هناك دعم واهتمام من قبل السلطة المحلية لهما سنكون النتائج إيجابية وسيسجلون إنجاز مهم للمحافظة إذا شعروا أن الجميع واقفا بجانبهم سيمنحهم الدافع الأقوى نجو مواصلة الانتصارات لأنهم في الأساس تجاوزوا النسبة الأكبر وحضوهم كبيرة ومواتية لتسجيل الإنجاز المهم لهذه المحافظة التي غابت عن منصات التتويج في السنوات الأخيرة.
إنه من العيب تجاهل شمسان والنصر، وهما يخوضان الصعود إلى الأضواء من دون دعم السلطة المحلية بالمحافظة وغياب دعم البيوت التجار الذي يفترض دعمهم لأندية عدن الفقيرة التي تعيش أسوأ أحوالها في الوقت الراهن، ولكن الأمل يحذوا كل الرياضيين بأن قيادة السلطة المحلية بالمحافظة ممثلا في المهندس/ وحيد رشيد محافظ عدن لن يقفوا مكتوفي الأيدي من مشاركة شمسان والنصر، لأن ثقتنا كبيرة بدعم المحافظ حتى يكون له السبق كمحافظ في دعم الأندية الرياضية بالمحافظة، وأن يكون بداية لتصحيح رياضة عدن التي تحتاج إلى معالجات جادة ودعم غير مسبوق للنهوض بأوضاعها إلى الأفضل وليس إلى الأسوأ كما عهدنا خلال المدة الماضية.