من النائب محمد الحزمي
بقلم/ على محمد الحزمي
نشر منذ: 6 أيام و 18 ساعة و 41 دقيقة
الخميس 14 مارس - آذار 2019 07:25 ص

إلى..
الأخوة/ قيادة التحالف العربي
•أنتم تعرفون كيف دخل الحوثي إلى صنعاء ومن مده بالقوة وكان الإصلاح في مقدمة المدافعين، وعندما تأكد طعنه من الخلف ممن يفترض بهم أن يكونوا في صفه آثر الانسحاب ولا داعي للتفاصيل، فالنبش في الماضي يطعن الحاضر ويدمي المستقبل.
•وأنتم تعرفون أن الإصلاح ينظر إلى أن قتال الحوثي مصلحة وطنية ومبدئية، كون هذه العصابة من اختارت البغي والعدوان على العدل والسلام فكان أمر الله واضحاً (فقاتلوا التي تبغي...)..
•وأنتم تعلمون أن المشروع الإيراني لا يستهدف الإصلاح ولا اليمن وحدها وهذا ما يؤمن الإصلاح به.. وعلى ضوئه يكون واجب الدفاع عن بلاد الحرمين الشريفين، قضية مبدأ تجمع كل المسلمين وليست قضية ارتزاق كما يحلو لبعض المرتزقة تصويرها..
•وأنتم تعرفون أن الإصلاح، له في كل معركة مع الحوثي دماء يصبها من قياداته وأفراده تحت راية الشرعية.. وآخرها معركة حجور التي قتل فيها قيادات في الحزب، بما فيهم رئيس الحزب في المنطقة..
•وأنتم تعرفون أن أفراد وقيادات الإصلاح هم الغالبية بين الجرحى والمشردين والمختطفين وهم الأغلبية في المتارس.
•وأنتم تعرفون أن الإصلاح لم يخن عهداً قطعه أو موثقاً أعطاه مع أي طرف طيلة عمله السياسي.. وعندما أعلن تأييده لعاصفة الحزم، كان يدرك تبعات ذلك، لكنه آثر مصلحة الوطن والمنطقة على سلامته ومصلحته الحزبية..
وعليــه: أرجو- شاكراً- أن توقفوا النابحين عبر إعلامكم الرسمي ضد قافلة الإصلاح.. لأن عدم إيقاف ذلك يصب في مصلحة الانقلابيين ويشكّل في الشرعية خرقاً، وفي ثوب الحوثي رتقاً..
ونسأل الله أن يجمع كلمتنا ويكلل ذلك بالنصر والتمكين وأن يخرس ألسنة الحاقدين.