لهذا يجب توقيف راتب الربع وإحالته للتحقيق
بقلم/ د.كمال البعداني
نشر منذ: 6 أيام و 6 ساعات و 11 دقيقة
الثلاثاء 14 مايو 2019 05:21 م


بعد المئات من حلقات البرنامج الرائع والشهير الذي يقدمه الفنان المبدع (محمد الربع). والذي كان هؤلاء يقفون له تصفيقاً وإعجاباً عندما كان يتناول خصومهم، قدّم الأستاذ الربع أولى حلقات برنامجه عاكس خط. وتطرق فيها إلى موضوع يهم كل يمني وهو عدم عودة الرئيس هادي وشرعيته إلى أرض الوطن ودعاهم للعودة وترك الاغتراب.. فقامت قيامتهم وصدرت توجيهات بتوقيف راتبه وإحالته للتحقيق، وقالوا: (على رسلك أيها الربع لقد جئت شيئاً إداً تكاد السماوات يتفطرن منه وتنشق الأرض وتخر الجبال هداً).. كيف تجرؤ على انتقاد الرئيس هادي ودعوته للعودة وترك الاغتراب، وأنت تعلم أنه رمز الشرعية وسبب كل النعيم الذي نعيشه بسبب غربته؟..
بعد ساعات قليلة من انتهاء البرنامج قامت جهات (معروفة) بتوزيع صوره في وسائل التواصل لكشف غامق وعليه اسم محمد الربع مظلل باللون الأصفر، فلما شاهدته عن بعد قلت في نفسي معقول يكون الرجل عميلاً لجهاز الموساد الصهيوني ويستلم راتباً منهم بالدولار؟ لقد ودف الربع وانكشف أمره عن طريق المخابرات اليمنية التي تهابها الكثير من دول العالم.. فلما دققت النظر وجدت أن اسم الربع ضمن دائرة التوجيه المعنوي ومعه راتب مائة وخمسون ألف ريال يمني!!.
أوضح الربع نفسه- في منشوره- أن أحد الأخوة قام بضمه قبل فترة بصورة فخرية وليست رسمية ولم يستلم ريالا واحدا بل حوّل به لصالح أحد النازحين في مأرب يستلمه كل ستة أشهر إن وجد..
ما هذا الاكتشاف الخطير يا رئاسة، يا صاحبة (الجلال)؟
على العموم أنا مع محاكمة الأستاذ/ محمد الريع، فهو من كوّن المليشيات المسلحة المعارضة لشرعية هادي، وهو من منع تصدير النفط والغاز، ومن يعبث بعدن وسقطرى والمهرة وشبوة ويدير سجن بئر أحمد وسجن الريان، ويرأس المجلس الانفصالي الانتقالي؟..
ياهولاء لم تصدروا التوجيهات بمحاكمة ووقف راتب شلال شايع- قائد أمن عدن- الذي ما ترك مهرجانا ضد شرعية هادي إلا وحضره، ولا رقصة في هذا الاتجاه إلا وكان صاحبها.. وكلاء في محافظة عدن أعضاء في الانتقالي ويستلمون بالدرهم الإماراتي والريال اليمني وغيرهم الكثير، فلم تصدر توجيهات بمحاكمتهم أو بتوقيف راتبهم.. بل عيدروس نفسه لا زال له اعتماداته الشهرية بعشرات الملايين.. لكن الربع غير، لابد أن يكون عبرة..
على العموم نصيحة لكل موظف يمني يستلم راتباً من حكومة الرئيس هادي أن يحاسب على كلامه وخاصة إذا كان من مناطق معينة، مالم سيكون مصيره مثل الربع... يا لطيف هذا وعاد الرئيس هادي في الغربة كيف لو عاد؟ الله يستر بس.. ومع ذلك يعود وبعدين سهل.#كمال_البعداني