لا تكن بالوناً
بقلم/ أحلام القبيلي
نشر منذ: 6 سنوات و 7 أشهر و 25 يوماً
الإثنين 23 إبريل-نيسان 2012 02:59 ص

البالون المنفوخ يشغل حيزاً من الفراغ و هو فارغ من الداخل، فلا تكن بالوناً منفوخاً يظنك الناس شيئاً وأنت لاشيء، فنجد من الناس بالوناً دينياً ينفجر بدبوس الشهوات والشبهات والابتلاءات ونجده كما قال المولى عز وجل" يعبد الله على حرف" وآخر بالوناً عاطفياً تحسبه مليئاً بالمشاعر والعواطف, لأنه يمطرك بكلامه المعسول, ليل نهار ويقسم بالله إيماناً مغلظة انه لك ومعك وبك وانه كالسمك إذا فارق هواك يموت، فإذا بالمواقف تفضح العواطف ولا تجده سوى بالوناً سرعان ما ينفجر وليس بداخله حب ولا هوى وإنما كان منفوخاً بالهواء وبالوناً أخلاقياً إذا تعارضت مصالحه مع أخلاقه سرعان ما ينفجر ويتضح للناس انه فارغ لا يحمل أي مبادئ، شعاراته معروفة :
 الحي أبقى من الميت, والدنيا عايزه كده وإذا دخلت مدينة العوران اعور عينك ما ناش أحسن من غيري وبالون وطني, لا يحفظ حتى النشيد الوطني, ولا يعنيه الوطن بشيء مادام سيستلم معاشه بالدولار ونحن العرب ما شاء الله بياعو أوطان من الدرجة الأولى, وما العراق عنا ببعيد..
المواقف عواصف:
 والمواقف عواصف لا يصمد أمامها إلا شجرة ثابت فرعها قوي جذرها , والمواقف تفضح البالون من غيره, يقول تعالى" ولقد فتنا الذين من قبلهم فليعلمن الله الذين صدقوا وليعلمن الكاذبين"، فالصديق كما يقولون لا يظهر إلا وقت الضيق وللأسف أصبح "الصديق يدي الضيق" وما أكثر الأصحاب حين تعدهم، لكنهم في النائبات قليل ويقول الحبيب صلى الله عليه وسلم " ليس الشديد بالصرعة ولكن الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب" (وليس الواصل بالمكافئ، لكن الواصل من يصل من قطعه)، كما قال صلى الله عليه وسلم
والرجال أفعال
 ولذلك يقول المثل اليمني: قالوا تعرفه ’ قال ايوه قالوا عاشرته؟ قال: لا، قالوا:إذاً ما تعرفه وإذا أردت أن تتعرف على الشخصية البالونية عرضها لما يلي: (المشورة شاوره في موضوع يخصك، فإن صدق معك المشورة ولم يداريك أو يجاملك أو يورطك   فالتزمه وأما غير ذلك فجنب عنه
 2 أقصده في خدمة بشرط ان تعرف أن بإمكانه مساعدتك فيها بدون ضرر عليه، فلئن قضاها لك بطيب خاطر فألزمه فهو يقدرك وإلا فلا 
أذا المرء لم يرعك إلا تكلفا                فدعه ولا تكثر عليه التأسفا
    3سافر معه
والسفر من أقوى إلاختبارات فهو مثل مقياس الترمومتر يعطيك النتائج سريعاً وبدقة ولذلك قيل إن السفر سمي سفراً لأنه يسفر عن وجيه الرجال فتظهر الطبائع الداخلية بوضوح: الحياء الإيثار، الشهامة، الكرم..... الخ
4   عامله بالدرهم والدينار
اختبار حقيقي وخطير يرسب فيه كثير من الأصحاب كانوا أو زملاء أقصده في مال أو أعطه مالاً أو شاركه في بيع وشراء، فلئن وجدته وفياً لك يؤثرك على نفسه، فأعلم أن الدنيا تهون عليه وأنه يريدك أنت ويحبك أنت فألزمه فنعم الصديق هو
 5   أغضبه
فلئن وجدته حريصاً على مد حبل المودة لك، حريصاً على تفهمك وتقديرك للأمور، يحاول أن يحتوي غضبك (رغم أنك أنت من أغضبه ) يتابع الاتصال بك والسؤال عنك إذا قابلته أبتسم لك وإذا غبت عنه صد عنك من يغتابك.
 ولكل بالون ديني وأخلاقي وعاطفي ووطني اهدي هذه الأبيات أفصح الله لسان قائلها"
أنا افتكرتك جبل عالي بعيد المــــــنال
لاهتزت الأرض ما تهتز مثل الجـــــبال
لكن وجدتك جبل واطي وكله رمــــــــال
تهزه الريح لا جت يمين وإلا شمــــــــــال
إضاءة قبيلية:
يظل الذهب ذهباً ولو صنعه الصائغ على شكل حذاء
ويظل الحذاء حذاء ولو ملأته بالذهب
وفي النهاية لكمٍ حكمه وقوله وجب
إن الحذاء هو حذاء ولو ملأته ذهباً