قبيليات مسكين هذا الوطن!!
بقلم/ أحلام القبيلي
نشر منذ: 5 سنوات و 5 أشهر و 16 يوماً
الإثنين 24 يونيو-حزيران 2013 11:24 م

 أقدم مجهولون على تفجير أحد الأنابيب الرئيسية التي تغذي مدينة تعز بالمياه؛ هل سمعتم أو قرأتم هذا الخبر يا جماعة المواطنين المطحونين في اليمن السعيد ما عاد باقي إلا أنابيب الماء يفجروها ومش بعيد يقطعوا عنا الهواء "يا رب سترك"..
 بصراحة.. المخربون في بلادنا مبدعون ما شاء الله عليهم, كل يوم يبتكرون أسلوباً جديداً في التخريب "؛ يوم الكهرباء ويوم النفط واليوم المياه و بصراحة أكثر والذي ما يعجبوش كلامي يضرب رأسه بالحيط " و إلا يروح يشرب من بحر أي دوله شقيقة أو صديقة: نحن في اليمن لا نحتاج إلى رئيس ولا حكومة ولا جيش ولا أمن "ولا على قولتهم سلطة تشريعية وتنفيذيه و قضائية لأنه لا منهم ولا عليهم غير أخذ معاشات و سيارات وسرقة و مسراقة ولم يقدموا للوطن شيئاً " و نعيش و كأننا في غابة وفوق كل هذا الخراب والدمار والانفلات الأمني نسمع من يبشرنا بجرعة جديدة..
 يا حكومة البلاء؛ "الضرب في الميت حرام", ولو صدقت الشائعات عن الجرعة, فاعلموا انه المسمار الأخير في نعشكم- بإذن الله تعالى-.
 ودعوني أعود إلى أنبوب تعز وخبر تفجيره الذي لم يدخل دماغي, حيث ان الخبر يقول:" تفجير أنبوب يغذي مدينة تعز بالمياه", فإما أن يكون الخبر كاذباً لأن تعز ما فيهاش مياه أصلاً وإما أن يكون الخبر صادقاً وهناك أنبوب مياه, لكن لا نعرف من يغذي في مدينة تعز.. فالحمد لله أن تم تفجيره..
كلام قبيلي:
مسكين هذا الوطن عايش بوسط الهم
           من كُثر ما قد لقي قواه منهارة
فيه الفساد انتشر والكل يتظلم
        والنفط دون الدول قد غلوا اسعاره
ثورة جياع حركوا والجوع ما يرحم
      قد أشعلوها فتن في السوق و الحارة