دبابيس قبيلية!!
بقلم/ أحلام القبيلي
نشر منذ: 5 سنوات و شهرين و 4 أيام
الأحد 06 أكتوبر-تشرين الأول 2013 12:06 م

تعايشوا مع الظلام!
بصراحة يبدو أنها مشكلة لا حل لها, فمن الغباء ان نظل نشكي ونبكي وندعي عليهم.. ما رأيكم ننسى حاجة اسمها كهرباء ونرضى بالأمر الواقع ونسلم ونستسلم ونترك الكلام والأمنيات والأحلام ونتعايش مع الظلام ثم تعالوا ندعوا أبنائنا وأبناء المسؤولين وأزواجنا وأزواجهم وأنفسنا وأنفسهم, ثم نبتهل فنجعل لعنة الله على الخائنين..
وزراء العار:
لو قدموا لي هذه المناصب على طبق من ذهب, أو صفوا لي الذهب من بيروت إلى حلب, ما قبلت" وزير الكهرباء ، وزير الداخلية، وزير الدفاع".. فإما أن أكون على قدر المسؤولية و قادر على تحمل الأمانة وأما أترك أمر لن يجلب لي سوى اللعنات من كل المحافظات, لكن الجماعة أهم شيء عندهم منصب وفلا وسيارة ورصيد في البنك..
 أيش سدوا؟!
قالوا الحوار شارف على الانتهاء يعني تم بحمد الله, لكن والله ما درينا على أيش سدوا أنا " شفتهم أخر مره يغنوا: يا رب من له حبيب لا تحرمه من حبيبه"
تقولوا أيش قصدهم؟؟
أكيد أن المغزى في بطن المحاور, أم أنهم كما يقول المثل: سدوا وساروا فوات.." شلوهم الجن".