تساؤلات حول ماورد في بيان حافظ معياد
بقلم/ د.كمال البعداني
نشر منذ: شهرين و 11 يوماً
السبت 08 يونيو-حزيران 2019 12:44 ص


اورد الاستاذ حافظ معياد محافظ البنك المركزي اليمني على صفحته الليلة تهديدا بالاستقالة من عمله مالم يتم تلبية مطالبه . حيث بدا حديثه بالشكوى من الحملات الاعلاميه التي تستهدفه وتستهدف تحركاته الاخيرة الهادفة الى إعادة ربط فرعي البنك المركزي بمارب والمهرة بمقر البنك المركزي اليمني في عدن . واضاف معياد القول :انه لا يستطيع البقاء في عمله الا اذا تم جباية ايرادات فرعي البنك في مارب والمهرة وتوريدها الى البنك المركزي بعدن .. .
هذا اهم ما ورد في بيان الاخ محافظ البنك المركزي .. وهنا يسمح لنا الاستاذ حافظ معياد ان نقف معه بعض الوقفات ونضع امامه بعض التساؤلات حول ما ورد في بيانه .
من المعلوم ان الاستاذ فاخر معياد يدير المؤسسة المصرفية الاولى في البلاد او ما يطلق عليه بنك البنوك . وحياة المواطن اليمني المعيشية مرتبطة بشكل كبير بالسياسة المالية التي يضعها هذا البنك ومدى قدرته على التحكم بسعر الدولار . فمن الطبيعي ان يكون المسؤول الاول في البنك عرضة للنقد مثلما يتلقى الاشادة كذلك .. والاستاذ حافظ كان يتلقى طوال الفترة الماضية الاشادة اكثر بكثير من النقد فما الذي حصل الان ؟ وهل يستحق النقد الذي تعرض له ان يصدر هذا البيان الذي سينعكس سلبا على سعر الصرف . .؟
ثانياً . اذا كان هناك عرقلة لربط فرعي البنك في مارب والمهرة وهو مالم تذكره استاذ حافظ فلماذ لم تخاطب رئيس الحكومة وهو المعني الاول بهذا الامر قبل رئيس الجمهورية . وهل الدكتور معين ممنوع كذلك من الخوض في الشؤون الاقتصادية للبلاد كما هو الحال مع الشؤون السياسية ؟ وهل مهمته في عدن مقتصرة على زيارة دار الايتام وزيارة هذه المخبازة او تلك ؟
ثالثا : في حال تعذر عرض هذا الامر ان وجد فعلا على رئيس الحكومة ، لماذا لم يتم عرضه على رئيس الجمهورية خاصة وهو المسؤول الاول عما يتم صرفه من فرع مارب بالذات ولا يتم صرف اي مبلغ من الحساب الحكومي هناك الا تحت توقيع الرئيس كما ذكر محافظها العرادة قبل فترة في حديثه لاحدى القنوات الاماراتية .. ؟
رابعاً : من المعروف عند الجميع انه قد تم الانتهاء من موضوع الربط بين فرع مارب والبنك في عدن عند لقاء محافظ البنك مع محافظ مارب قبل اسبوع ونشرت ذلك العديد من وسائل الاعلام . فما الذي تغير ؟ هل الهدف شيطنة مارب او اطراف معينة هنا او هناك بغض النظر عن الواقع الحقيقي ؟ هل كان ذكر المهرة من باب التمويه والهدف مارب ام العكس هو الصحيح ؟ خاصة اذا ما علمنا ان السعودية هي صاحبة الكلمة الاولى في المهرة ومينائها من خلال وجودها العسكري هناك . مثلما هو الحال مع الامارات في عدن ؟
خامسا.: هل المطلوب من مارب توريد ما يخص الحساب الحكومي فقط الى عدن ام يشمل ذلك توريد حساب السلطة المحلية . بحيث يستجدي بعدها محافظ مارب نهاية كل شهر محافظ البنك في عدن لصرف رواتب موظفي السلطة المحلية والميزانية التشغيلية لمحافظةمارب ؟ . ولن يتم ذلك الا بموافقة مشرف عدن ( الضابط الاماراتي ). و دون ذلك شروط وطلبات . خاصة ان مارب تحتضن ملايين النازحين وعليها التزاما ت كبيرة جدا فماذا يراد لمارب؟
سادسا: لماذا لم يطالب محافظ البنك بربط ميناء عدن بالبنك المركزي والذي لا يبعد عنه الا مسافة بسيطة ؟ اين تذهب ايرادات ميناء عدن ؟
سابعاً : هل الرئيس هادي كان على دراية ببيان معياد قبل نشرة ام لا ؟ ان كان على دراية فهي مصيبة وان لم يكن فالمصيبة اعظم
. وفي الاخير اقول ان المشكلة الحقيقية في نظري ليست في عدم ربط هذا الفرع او ذاك بالبنك في عدن . بل المشكلة الحقيقية هي في عدم ربط الرئيس هادي نفسه بمدينة عدن ، من خلال تواجده هناك ، فمتى يتم ذلك ؟

عودة إلى كتابات
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
مروان الغفوري
عدن في شارع مغلق
مروان الغفوري
كتابات
أحلام القبيليغربة الحياء في الفن
أحلام القبيلي
د.كمال البعدانيطريق العرادة معياد .
د.كمال البعداني
أحلام القبيليما اشتي العيد
أحلام القبيلي
أحمد ناصر حميدانمن كواليس الواقع
أحمد ناصر حميدان
مشاهدة المزيد