لحظه.. قبل أن تذبح
أحلام القبيلي
أحلام القبيلي

عيد الأضحى المبارك مناسبة إيمانية عظيمه أو العيد الكبير, وأعتقد أن سبب هذه التسمية تعود إلى استشعارهم أنهم أتموا الطاعات من صيام رمضان والست من شوال وحج البيت وصيام العشر من ذي الحجة.. و يوم عرفة الذي يكفر الله تعالى بصيامه سنتين.. هذا العيد الذي لا يربط البعض به إلا اللحمة ولهذا سماه البعض عيد اللحمة، وهكذا نحن دائماً ننظر إلى الأمور نظرة سطحية نظرة دنيويه بحتة، والله سبحانه وتعالى لا يريد منا ذلك، فكل ما أمر به وشرعه له حكمة بالغة وأثر عظيم على النفس البشرية يقطف ثمارها العبد في الدنيا و الآخرة.
البلاء العظيم:
وفي مثل هذه المناسبة نتذكر قصة البلاء العظيم لسيدنا إبراهيم وابنه إسماعيل عليهما وعلى نبينا أفضل الصلاة والتسليم وأي بلاء أعظم من أن يؤمر الأب بذبح ابنه، إبنه الذي انتظره سنين ورزقه على كبر، فهو سنده وساعده, وحبه وحبيبه, ورفيقه و أنيسه ولو قيل له: قل لجارك أن يذبح ابنك لكان أهون, فكيف يذبح الأب ثمرة فؤاده وروحه التي تمشي على الأرض بل لو قيل له اذبح نفسك ودع ولدك لكان أهون.
 أي بلاء هذا ومن يطيقه غيرك يا أبا الأنبياء صلوات ربي وسلامه عليك، ومع هذا كله لم يتأخر ولم يتبرم ولم يسخط ولم يراجع بل قال لقرة عينه: " يا بني إني أرى في المنام أني أذبحك" ولكم أن تتخيلوا وقع هذه الكلمات من إب لولده، هذه الكلمات التي لا تخطر ببال بشر ولا يقبلها عقل ولا قلب كيف سيرد هذا الغلام المبارك؟ يا من تعصون آباءكم، يا كل عاق لوالديه, يا من يعصي أوامرهم، يا من لا تهمه راحتهم، يا من لا يحزن لمرضهم ولا يسأل عن حالهم، يا من يفضل صديقه على والديه يا من يرضي زوجته بسخط والديه إسمع الإجابة من ولد يقول له والده " يا بني إني أرى في المنام إني أذبحك فانظر ماذا ترى" قال" يا أبتي افعل ما تؤمر ستجدني إن شاء الله من الصابرين" " فلما أسلما وتله للجبين" واستعد الأب لذبح ابنه قال إسماعيل عليه الصلاة والسلام " يا أبتي اشدد رباطي ليسكن جسدي كما سكن قلبي واكفف ثيابك عن دمي لئلا يصيبها فتحزن أمي لرؤيته وإقرئها مني السلام" الله أكبر, الله أكبر، عليك الصلاة والسلام يا نبي الله يا إسماعيل، عليك أفضل الصلاة والسلام يا نبي الله إبراهيم. 
قبل الذبح:
أرجوك أخي القارئ قبل أن تذبح أضحيتك تأمل في أبنائك ثم أمعن النظر في أحبهم إليك وتخيل لو أن الله تعالى أمرك بذبحه هل ستفعل؟؟
إنه التسليم لله رب العالمين، إنه البلاء العظيم، يا من تسخط على الله تعالى إذا مات أحد أبنائك أو خسرت بعض تجارتك أو فارقت من تحب أيها الشاب الساخط على ربه لأنه لم يكتب له الزواج بمن يحب.. أيتها الفتاة الساخطة على ربها لأن من أحبته كتب له الزواج بغيرها،.. يا من لا يرى في الدنيا بلاء كبلائه لأنه طرد من وظيفته.. يا من تسخط قضاء ربها وتشعر أن مصائب الدنيا صبت عليها لأن زوجها تزوج بأخرى أو طلقها هل تطيق مثل ما ابتلي به أبو الأنبياء عليه وعليهم أفضل الصلاة والتسليم؟ أرجوك قبل أن تذبح أضحيتك إذبح حب الدنيا في قلبك، اذبح حب الجاه والرئاسة والمنصب، اذبح كل حب يبعدك عن الله تعالى، اذبح الهوى والشهوات، اذبح البغض والكراهية والحسد، اذبح كل معصية تربت وترعرت في قلبك حتى صارت أحب إليك من أمر ربك قبل أن تذبح، تذكر البلاء العظيم. 
النتيجة:
وبعد أن باشر الخليل ذبح ابنه بيده لا السكين قطعت ولا الغلام جزع أو فر وهرب، و أعاد الخليل المحاولة مرة بعد مرة وهو يحد السكين في كل مرة ورفع الامتحان وظهرت النتائج " و ناديناه أن يا إبراهيم قد صدقت الرؤيا إنا كذلك نجزي المحسنين إن هذا لهو البلاء المبين وفديناه بذبح عظيم".
اجعلها طاعة:
قال تعالى: "ليبلوكم أيكم أحسن عملا"، فالبلاء من الله تعالى ليس للتعذيب وإنما للتهذيب " قل ما يفعل الله بعذابكم إن شكرتم وأمنتم" وسرعان ما يرفع الامتحان وتظهر النتائج، والدنيا ساعة فاجعلها طاعة.
فرصة لا تعوض:
يوم عرفة خير أيام العام على الإطلاق قال عنه صلى الله عليه وسلم " صيام يوم عرفة إني احتسب على الله أن يكفر السنة التي بعده والسنة التي قبله".
أي كرم هذا يا رب ـ أي رحمة بعد هذه الرحمة تصوم يوماً فيغفر لك الكريم بصيامه ذنوب عام بكل ما فيه من الخطايا والآثام " غيبة ونميمة وسباً وشتماً وغفلة وتقصيراً في حق الله ونظرات محرمة وخطرات شيطانية وعلاقة محرمة وأفعالاً غير مشروعة، سبحانك ربي ما أرحمك، لكن ذلك مشروط بالتوبة بشروطها الأربعة الندم وترك الذنب والعزم على عدم الرجوع ورد المظالم لا أن تقول " سأعمل ما يحلو لي و أصوم يوماً وانتهت المشكلة"، كما فعل ذلك الرجل الذي سرق وتصدق فقيل له كيف ذلك قال: السرقة سيئة واحدة والصدقة حسنة والحسنة بعشر ستذهب واحدة وستبقى لي تسع حسنات.
دعاء يوم عرفة:
روي عن سالم بن عبدالله بن عمر ـ رضي الله عنهم ـ أنه رأى سائلاً يسأل الناس في يوم عرفة فقال: يا عاجز.. في هذا اليوم يسئل غير الله عز وجل؟؟، قال صلى الله عليه وسلم " خير الدعاء دعاء يوم عرفه وخير ما قلت أنا والنبيون من قبلي: لا اله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير..
مع تحياتي أنا الفقيرة إلى ربها المحتاجة إلى دعائكم

في السبت 05 نوفمبر-تشرين الثاني 2011 06:50:01 م

تجد هذا المقال في صحيفة أخبار اليوم
http://akhbaralyom-ye.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://akhbaralyom-ye.net/articles.php?id=66145