كلام الناس
أحلام القبيلي
أحلام القبيلي

لاشك أن ما حدث لجحا والحمار يحدث معنا كل يوم ويتكرر في جميع مجالات الحياة العامة والخاصة، فلن تسلم من كلام الناس وآرائهم المختلفة والمتناقضة التي تفرض عليك في كثير من الأحيان بالحجج والإقناع والحكايات والقصص والتجارب..
فإذا أكملت الثانوية وأردت الالتحاق بالكلية ستواجه فريقين, فريق يقنعك بأن كلية الطب هي الاختيار الأفضل والفريق الآخر يقنعك بفساد ذلك الرأي ويسخر منه ويدلك على خير من ذلك كلية العلوم الشرعية وأنت أصلاً تحب الهندسة وفي نهاية المطاف تسجل في كلية الفنون.. وإذا ذهبت لشراء قطعة قماش, فريق يقلك الأحمر بلدي والآخر يقلك الأصفر أجمل وأنت أصلاً تحب الوردي ومع " ربشة الناس وكلامهم تشتري برتقالي".. وإذا نويت شراء قطعة أرض لتبني عليها منزل الأحلام فلن يتركك الناس وشأنك ,بل لابد أن يقدموا لك الرأي والمشورة, فريق سيختار لك عدن , والآخر يشجعك على السكن في صنعاء وأنت تعشق تعز, فتترك صنعاء وعدن وتعز وتشتري أرضاً في صعدة.
إن كتبنا في السياسة قالوا " خليش بالمواضيع الاجتماعية أحسن لش من التخريف في السياسة", وإن تجاهلنا ما يحدث على الساحة قالوا"الناس في وادي وأنت في وادي آخر ,الدنيا تحرق وأنت تكتبي عن الذوق" ولو أصدقهم " ما شكتبش أصلاً.
وهكذا دائماً يسقط الحمار في النهر, وكلام الناس يفقد المرء صوابه و" يربشه ويدخله في دوامه"..وأخطأ ذلك الفنان الذي غنى قائلاً":كلام الناس لا بيقدم ولا بيأخر"..قسماً بالله أنه يقدم ويؤخر ويشمت ويعزر ومن الأدب والذوق أن تدلي برأيك لا أن تفرضه, هذا إذا طلب منك "والا هجعنا واسكت , فالصمت خير والسكوت سلامة , ومن حسن إسلام المرء تركه ما لا يعنيه".
رد الأذن الصنجاء:
لأنك إذا اتبعت كلام الناس " لن تخرج إلى طريق" فالناس مذاهب ولهم غرائب وعجائب والناس أذواق والناس أحزاب والناس أفكار مختلفة وآراء متباينة وكلام الناس يسبب وجع الرأس وإرضاء الناس غاية لا تدرك , فرد الأذن الصنجاء ما دمت مقتنع..
من نصدق:
قبل العرس تتلقى سيلاً من النصائح, واحدة تقلك " ادعسيه قبل ما يدعسك , الرجال مثل الصياد وابنك على ما ربيتيه وزوجك على ما عودتيه"..
وأخرى تقلك: "كوني له أرضاً يكون لك سماء, كوني له دستاً يكون لك غطاءً, كوني له أمة يكون لك عبداً"..
وينصح الزوج ليلة عرسه " رويها العين الحمراء من أول يوم, النسوان ما يشتين إلا العين الحمراء وما يمشين إلا بالضرب"..
وآخر يهدئ أعصابك بقوله:"هي رهينتك وأمانة في رقبتك , حن عليها تحن عليك والكلمة الطيبة تكسر العود اليابس..
فريق يقلك:"اعمل الخير وارميه البحر".. وآخر يفجعك" اتق شر من أحسنت إليه"..فريق يفتي" أطع ولي الأمر وإن جلد ظهرك وأخذ مالك"ويعارضه آخرون بفتوى"أفضل الجهاد كلمة حق عند سلطان ظالم.."
ناس تقلك:"يا سعد من جمع راسين بالحلال"..وناس تقلك ":ادخل في جنازة ولا تدخل في جوازه"..
وهناك مثل يمني يقول" :إإكل ما يعجبك والبس ما يعجب الناس"..لكن المشكلة أنك لن تجد ما يعجب كل الناس ,وأخاف تجلس بدون لباس..
المهم من هذا الكلام والفائدة التي نرجوها من هذا المقال: أن تعلم أن إرضاء الناس غاية لا تدرك , وفي جميع أحوالك استخر واستشر, استخر رب العزة والجلال فهو سبحانه العليم الخبير واستشر من تثق بسداد رأيه ورجاحة عقله..

 

في الثلاثاء 10 إبريل-نيسان 2012 03:38:16 ص

تجد هذا المقال في صحيفة أخبار اليوم
http://akhbaralyom-ye.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://akhbaralyom-ye.net/articles.php?id=67773