يا نفس ما تشتهي
أحلام القبيلي
أحلام القبيلي

 هذا اسم لتقليد يمني شعبي يمارسه الناس قبيل دخول شهر رمضان المبارك بيوم واحد، حيث يعدون الموائد العامرة بما لذ وطاب من المأكولات والحلويات والعصائر تلبية لرغبات النفس قبل أداء فريضة الصوم التي أمرنا بها الله عز وجل والامتناع عن الأكل والشرب، وأنا وقلمي سنقول ما نشتهي قبل أن يدخل رمضان ونصوم عن الانتقاد اللاذع المطعم بالسخرية " إن شاء الله تعالى".
 مسلسل فساد:
 يعرض حالياً على شاشة الأرض اليمنية مسلسل درامي جديد، قام بدور البطولة في المسلسل الممثل القدير مواطن مطحون بن مظلوم ونجوم الفساد الكبار المسئول غائب والمسئول ضائع والمسئول ظالم من إخراج الفساد وإنتاج الحكومة.
حوار وطني.. مش سايكس بيكو
 نعلق الآمال بالله تعالى ثم بنجاح الحوار الوطني , الذي ندعو الله تعالى أن تأتي نتائجه مبشرة بالخير وأن يكون بداية الوفاق كي نستطيع الانطلاق نحو مستقبل أفضل، نتمنى أن يكون حواراً وطنياً وليس سايكس بيكو يمنية ولكني أرى أن أطراف الحوار ليست مكتملة, فمن يمثل المواطن البسيط الذي لا تشغله السياسة ولا يهتم بأمورها ويبحث عن عيشة هنية وميتة سوية؟ من لأولئك المستقلين الذين ليس لهم أحزاب تطعمهم من جوع وتؤمنهم من الخوف وتطالب بحقوقهم؟.. كما نخشى أن يخرج المتحاورون بمزيد من الانقسامات ونخشى أن يتفقوا على هذا الشعب المطحون ويتقاسموا بينهم ما تبقى من السلطات والثروات كما عودونا/ فليرحل وزير الكهرباء، وزارة للكهرباء, ووزير للكهرباء , وعمال كهرباء , وفواتير كهرباء " عد شي حياء , عد شي خزى " على من تضحكوا يا جماعة الناس قد سكنوا القمر" واحنا عايشين" على ضوء القمر , هذا في الأيام المقمرة، المسلمون في كل العالم يتعوذون بالله من ظلمة القبر ونحن الوحيدون مقبورون بالحياة نعيش ظلمات بعضها فوق بعض، ظلام عقول وظلام نفوس، وظلام قلوب ظلام المكان وظلام الزمان.
الوضع لم يعد يحتمل، طفشنا، ضقنا، اختنقنا، ارحمونا يا عالم لا عد سمعنا خطبة ولا أذان ولا فرحنا بزفاف حسناء وحسان والحر يدي الضيق والضيق يدي الجنان، وفاة 8 أفراد من أسرة واحدة جراء استنشاقهم عادم مولد كهربائي في الحديدة وهذه الحادثة ليست الأولى ولن تكون الأخيرة بالتأكيد ووزير الكهرباء الذي ينفع يكون وزير " إعلام " لأنه يجيد الكلام  وبالمناسبة وزير الإعلام ينفع يكون وزير حرب، المهم الوزير الهمام يظن أنه إذا صرح أن النظام السابق هو السبب فقد أخلى عهدته وأبرى ذمته وأنهى مهمته..
ونحن نقول له :
 النظام السابق أو النظام اللاحق، الكيان الصهيوني , أمريكا، أنتم مطالبون بحماية أبراج الكهرباء، أنتم مطالبون بتوفير الكهرباء من السماء من الأرض , من الإنس من الجن , نووي, كيماوي مش شغلنا إما أن تكونوا على قدر المسئولية وتحموا الكهرباء وإلا غادروا وارحلوا وشهركم مبارك وكل عام وأنتم بخير.
في الخميس 19 يوليو-تموز 2012 02:37:52 ص

تجد هذا المقال في صحيفة أخبار اليوم
http://akhbaralyom-ye.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://akhbaralyom-ye.net/articles.php?id=68855