يا شيخ ما شيخوك إلا رجال 2
أحلام القبيلي
أحلام القبيلي

ذكرنا في المقال السابق أن المشايخ فئة فيهم الغث والسمين والجيد والرديء ومن الظلم أن نعمم عليهم أي أحكام, وقلنا أن منصب شيخ القبيلة نحتاجه كحاجتنا لمحافظ للمحافظة ومدير للمديرية وعاقل للحارة, والعيب ليس في المنصب ولكن كما هي العادة في سوء استخدام المنصب, وذكرنا أهم عيوب هذا المنصب, ألا وهي: التوريث, المميزات التي يحصل عليها وكافة أسرته دون الرعية, الاستقواء على الرعية وظلمهم وأخذ أموالهم وهضم حقوقهم..
كما لابد أن نذكر اليوم أكبر عيوب المشايخ والمشيخ, ألا وهو مخالفة الأنظمة وكسر القوانين, فبعض المشايخ يعتبر نفسه الحاكم بأمر الله فيجعل نفسه فوق القانون, وبدلاً من أن أين يكون يد الدولة وممثلها ومطبق قوانينها ومعززاً لهيبتها في منطقته, يصبح نداً لها وخصماً شرساً لا يحترم قانونها ولا ينفذ أمرها, وبدلاً من القبض على المجرمين يصبح مأوى للفارين من العدالة ويشجع على التمرد, هذا إذا لم يكن هو المتمرد وله الحق أن ينهب ويقتل ويسجن دون الرجوع إلى الدولة.. وللأسف الشديد كان الشيخ ينصهر في القبيلة ويفخر بها, واليوم انصهرت القبيلة في الشيخ وأصبحت القبيلة تنسب إليه.. هذه هي الصورة المشوهة لبعض المشايخ وما أكثرهم وكم هو الفرق شاسع بيننا وبين مشائخ قطر ودبي وأخرى من دول الخليج.. نحن نريد مشايخ يشجعون الأدب والأدباء, يدعمون الفكر والثقافة, يكونون عوناً للدولة على حماية البلد ومكتسبات الوطن.. لا نريد مشايخ الهنجمة والنخيط, مشايخ الهمجية والاقتتال وأمراء الحروب الذين هم أشبه بزعماء عصابات أرهقوا البلد وجعلوه يدفع فواتير تخلفهم وعنجهيتهم وقلة خبرتهم وسوء تصرفهم.
تساؤلات لبعض أنواع المشايخ وجهها لهم بعض القراء: هل المشيخة والقبيلة تعني قطع الطرقات ونهب المارين بغير وجه حق؟ هل المشيخة والقبيلة تعني نهب المال العام والبسط على أملآك الأخريين دونما وجه حق؟ هل المشيخة والقبيلة تعني تفجير أنابيب النفط من أجل الحصول على بعض المال أم قطع خطوط الطاقة وموت المئات بالمستشفيات والمناطق الحارة من أجل بعض الأموال المدفوعة مسبقاً؟.. وأخيراً هل المشيخة تعني أن يبقى جميع أفراد الشعب فقراء وشحاتين ليبقى الشيخ ينهب أموالهم وينافس أثرياء العالم بمال مسروووق؟!.
 
في الخميس 07 مارس - آذار 2013 03:48:42 م

تجد هذا المقال في صحيفة أخبار اليوم
http://akhbaralyom-ye.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://akhbaralyom-ye.net/articles.php?id=71057