من اراد ان يُطاع يخلي قلبه وساع
أحلام القبيلي
أحلام القبيلي

لدي نصيحه واحب ان اقدمها لجماعة الحوثي

والنصيحه لاتساويها كنوز الذهب و ما ينصحك الا من يريد ان ينفعك

و بالنسبة لي ولكثير من ابناء هذا الشعب المطحون لايهمنا من يحكمنا حوثي مؤتمري اصلاحي ناصري جني من حق الجن

مايهمنا هو ان توفر لنا ابسط مقومات الحياه التي ذكرها الحق سبحانه وتعالى في قوله "الذي اطعمهم من جوع وامنهم من خوف"

فاذا كان باستطاعتكم توفير ذلك تفضلوا احكموا من دون "دويم و رفاس"واهلاً و سهلاً على العين والراس

و صدقوني لو انكم اجتهدتم في اصلاح الامور لاختاركم الشعب طواعيه وهلل وسهل وغنى لكم كما هي عادته يغني لكل من يحكمه "لمن كل هذي القناديل تضوي لمن"

و النصيحه تقول "من اراد ان يُطاع يخلي قلبه وسااااع"

يعني يوسع قلبه ويتحمل ويقبل الراي والراي الاخر والنقد والانتقاد

ويعفو عن هذا ويصفح عن ذاك

ويتجاوز ويتعامس

ويتغافل ويمد يده للاخرين

ويكفل الحريات

اما اغلاق الصحف واقتحام المكاتب واختطاف الصفحيين واعتقال الناشطين فلن يعود عليكم الا بالضرر

نريد ان نرى منكم ما يجعلنا نطمئن لكم ونتفائل بالمستقبل معكم مش كما قال المثل "فرحنا بالاعمى يوانسنا فتح عيونه وفجعنا"

ولا تكونوا كما قال المثل "عاد عز الدين اضرط من اخيه"

ولا تجعلونا نقول سلام الله على هادي

الله يهدينا ويهديكم والا يشلنا و يشلكم

ركزوا

وفكروا

و تعقلوا

وتدبروا في احوال من حكم قبلكم

فالظلم طريقه مسدود

والظالم ابداً لايسود

في الخميس 12 فبراير-شباط 2015 04:24:37 م

تجد هذا المقال في صحيفة أخبار اليوم
http://akhbaralyom-ye.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://akhbaralyom-ye.net/articles.php?id=78215