آخر الاخبار
‏أين الرجال
بقلم/ أحلام القبيلي
نشر منذ: 11 شهراً و 18 يوماً
الإثنين 29 يوليو-تموز 2019 08:14 ص


إن ما يثير استغرابي هو سلبية بعض وانعدام الغيرة في نفوس من يقال إنهم رجال، فترى محارمه يهمن في كل وادٍ, ويسرحن ويمرحن في أودية الغواية والضلال، ويغرقن في مستنقعات التبرج والسفور وهم "لقد أسمعت لو ناديت حياً ولكن لا حياة لمن تنادي".
عندما أرى امرأة متبرجة اسأل نفسي أين الرجال؟
وإذا رأيت فتاة تمازح البائع وتلاطف السائق اسأل نفسي أين الرجال؟
وإذا رأيت امرأة تلبس العباءة المطرزة والمزركشة والملونة اسأل نفسي أين الرجال؟
وإذا رأيت النساء يملأن الأسواق ليل نهار دون حاجة يقضينها وبكامل زينتهن أقول في نفسي أين الرجال؟
ولكن ماذا عساي أقول إذا رأيت رجلاً يمشي إلى جوار محارمه في الأسواق وهن بكامل زينتهن؟
وماذا عساي أقول إذا رأيت الرجل يقف إلى جوار محارمه وهن يفاصلن ويراجعن ويلاطفن البائع؟
وماذا عساي أقول إذا رأيت الرجل يجلس في البيت وزوجته تذرع الشوارع طولاً وعرضاً بإذنه؟