عوض كشميم
عوض كشميم
عدد المشاهدات : 270   
القتل المتواصل في وادي حضرموت ... مادوافعه واسبابه ؟؟
 

 يعاني وادي حضرموت من حين إلى آخر وقائع لعمليات القتل من حين إلى آخر وسط ضجيج شعبي متصاعد يرفض عذه الجرائم ويحمل السلطات الرسمية المحلية والامنية والعسكرية التقصير الامني في ضبط الامن والقبض على الجناة ...

والغريب ان القسم الثاني من حضرموت الساحل يعيش استقرارا امنيا هادئا ولم تسجل جرائم القتل والاغتيالات مثلما الوادي .

هناك مقاربات لتحليل وتشخيص هذه الوقائع وفقا لمعطيات قائمة على الارض وهي مجرد احتمالات ومقاربات قد تحتمل الصواب وقد تحتمل الخطأ ...

ثمة من ينظر إلى ان عمليات القتل والفوضى الامنية مصطنعة وتديرها دوائر استخبارية كبرى وترصد لها اموال لغايات سياسية وهي تاليب الشارع ضد القوات العسكرية المسيطرة في الوادي وفشلها في السيطرة الامنية وضبط الامن وفرض الاستقرار وتحميلها الفشل الى درجة عجزها استمرار هذا الضغط يقدم ذريعة لنقلهم خارج حضرموت وايجاد قوات بديلة عنهم من ابناء حضرموت كنموذج الساحل .

فيما يرى اخرون ان الملف الامني شان يخص الامن العام وليس وحدات الجيش وبإمكان تلسلطة المحلية بحضرموت ووزارة الداخلية تعيد تجهيز مراكز الشرطة واجهزة الأمن وتوفر لها الامكانيات لتقوم بمهامها الامنية دون تدخل اي وحدات من الجيش التابع للمنطقة الاولى الا وفقا للطلب والاسناد .

والارجح إن قيادات السلطة المحلية والامنية والعسكرية في الوادي والساحل كافة يفهمون اللعبة جيدا ومالاتها ودوافعها ولكنهم عاجزين عن حلها ويبدو ان القرار في هذا الملف لا يملكونه منفردين وليس مجمعين او موحدين ؟؟!

من يعبث بهذا الملف ويخلق الفوضى والقلق الامني لوادي حضرموت كان التحرى به ان يضع الملف على الطاولة ويوجد البديل المدرب والمؤهل وبيده الامكانيات ويضع خطة انسحاب تدريجي لوحدات المنطقة الاولى الى اي تموضع اخر بما فيها جبهات الحرب في مارب وصرواح ولا اعتقد ان هناك من سيعترض او يمتنع ؟

 

إما ترك الفوضى الامنية لمنطقة ذات ارتباط مباشر مع حدود الامن القومي مع الشقيقة السعودية اعتقد فيه من الارباك واللا مسئولية .

دعونا نكون اكثر صراحة وفقا للقاعدة الفقهية التي تقول أمن المملكة من أمن اليمن جوار وعلاقات ومصالح وتداخل اجتماعي تاثير ثقافي وتاريخي ماجدوى اغراق حمام الدم في منطقة فقيرة وسكان مسالمين ؟

هل وادي حضرموت يشرف على خط ملاحة دولية.؟طبعا لا ...

إذن بمقدور التحالف وسلطة الوادي التوافق على وضع خطط مرحلية لبناء وتدريب قوة من ايناء وادي حضرموت لضبط الامم والسيطرة الامنية ...

مايحصل إن المواطن موقفه سليي في مساعدة الامن راهنا فيما يتعلق بالمعلومات وغيرها بسبب عدم وجود الثقة بين الاجهزة الامنية والناس وعدم تفعيل الاجهزة العاملة في الدائرة الامنية هناك حلقة مفقودة في الجانب المخابراتي والبحث !!!!

الخطورة المقلقة هي تغذية الصراع القبلي لدعم طرف ضد طرف قبلي اخر تحت عناوين المجابهة السياسية وحلقات الاضعاف لمكونات اجتماعية وفقا للتصنيفات السياسية ؟؟!

الامر الذي سيعكس حالة ثارية متجددة لن تنته ؟

ويبدو مؤشرات تحضر وتغيب والاسواء حين تستثمرها اطراف سياسية تبحث عن وقود تستخدما لمشاريعها السياسية ؟؟؟

لان السياسيون بلا ذمة ولا اخلاق ولا دين ولا انسانية ولا يقولون يالوماه ؟؟؟

مع مودتي .

وطز في لي يقولونه اهم شي انني كتبت مافي ضميري .

ولا اخاف الا من الله جل جلاله.

 

اتهامات أممية لمليشيات الحوثي بعرقلة وصول المساعدات الإنسانية وابتزاز تجار النفط!

الأربعاء 20-فبراير-2019م
الفساد الخطر الأكبر أوصى تقرير فريق الخبراء الدوليين فيما يخص حالات الفساد بتذكير الحكومة والأطراف الأخرى بأن الفساد يشكل خطراً كب ... المزيد
عرض المزيد