وعدٌ وعهد!
بقلم/ د. خالد الرويشان
نشر منذ: يوم واحد و 18 ساعة و 17 دقيقة
السبت 23 مايو 2020 08:16 ص
سنحافظ على 22 مايو لأنه حبل نجاة اليمن الوحيد للخروج من كارثة مايعيشه اليوم! 
سنحافظ على اليمن الكبير لأنه حبل النجاة الوحيد للجمهورية
الجمهورية بوابة العصر والحياة بالنسبة لليمن
الذين يريدون تشرذم وتقسيم اليمن يقدمون أكبر جائزة لخصوم الوحدة لأنه لا يهمهم سوى أن ينهشوا نتفةً من الجسد اليمني المتهالك ليحكموه! 
22 مايو حبْلٌ للنجاة واحدٌ ووحيد
لن يقدروا على بلْع اليمن الكبير ..سيكتفون كالعادة ببث السم الزعاف في جسد اليمن: التشرذم والتقسيم!
وكما هو حاصلٌ اليوم!  
تأمّلوا يا شباب اليمن وافهموا 
اقرأوا تاريخ التشرذم واعرفوا السبب! 
22 مايو لا نحتفل به اليوم لِما كان
بل نحتفل به لِما سيكون
لا نحتفل بالماضي ..بل بالمستقبل
لا نحتفل بما أراد الناكثون للعهد ، بل بما نريده نحن وبما تعلمناه ووعيناه
لقد تعلّمنا الدرس ونضُجْنا .. 
نضُجنا حتى احترق جِلْدُنا
واحترق جِلْدُ البلاد 
سنحتفل اليوم بما نريده لليمن ..وللأجيال القادمة
وستخرج البلاد من البئر الآسنة المميتة وستصعد..ستصعد .. والعالم معها
ووحدهم الكارهون قابعون في بئر الأوهام!