عوض كشميم
عوض كشميم
عدد المشاهدات : 160   
عظم المصاب وجل الخطب والله جهاد .. جهاد

المحافظ البحسني يحتجز اللواء العامري داخل غرفة في قصره بالمكلا  

 

الواقعة التي أرتكبها محافظ حضرموت فرج البحسني مساء يوم الإثنين الفائت المتمثلة باحتجاز اللواء سعيد علي العامري داخل غرفة الاستقبال في قصر المحافظ بعد الساعة الثامنة مساء تعد سابقة خطيرة وهي لأول مرة تحصل في تأريخ حضرموت منذ الاستقلال الوطني عام 1967م التي للأسف لا تمثل سلوك سوي لرجل دولة يشغل المسؤول الأول مدنيا وعسكريا.

 

حين استدعاء مدير الأمن الى قصره وعندما دخل بمفرده لمقابلة المحافظ بعد اخذ جوالاته من حراسة المحافظ فقام المحافظ بإعطاء اوامر بمنع خروج اللواء العامري وكيل وزارة الداخلية مدير أمن ساحل حضرموت ولولا وجود جوال صغير بحوزة اللواء العامري حينها تمكن من الاتصال بأحد اصحابهم الذي بدور اتصل على الشيخ عمرو بن حبريش للتدخل.

 

وبالفعل كان للوكيل الأول الشيخ عمرو دورا مسؤولا وتحرك وضغط على المحافظ لخروج العامري مسؤول أمني وقال الشيخ عمرو للمحافظ هذا تصرف لا يليق بك وفيه عيب كبير .

 

نحن أمس تضامنا مع اللواء سعيد العامري كموقف أخلاقي.

 

 أستهدف من قبل محافظ المحافظة بعد قيام وزير الداخلية اللواء ابراهيم حيدان بإيقاف اوامر البحسني التي أعلن عنها عبر قناة حضرموت الرسمية بإيقاف مدير أمن الساحل ومدير أمن المكلا الا ان وزير الداخلية قام بإلغاء اوامر المحافظ والزم مدراء الأمن بمزاولة عملهم الرسمي ولم يتوقفون عن العمل مما اغاظ البحسني وحاول يرغم اللواء العامري على التزامه با اوامره والتوقف عن العمل بهكذا تصرف ارعن بعيد كل البعد عن سلوك رجال الدولة السويين .

 

السابقة اثارت استهجان النخب العسكرية والأمنية وكل المتابعين والمهتمين في الداخل والخارج من الحضارم .

 

ولا أعتقد ان تمر مرور الكرام في دوائر مؤسسة الرئاسة والحكومة الشرعية بإعادة بوضع لتصرف محافظ اهم محافظة فقد توازنه وصوابه وبات هوسه دافعا للتصرف كالسلطان يحكم إمارة بمفرده وكأنها ملكية لأسرته وليست محافظة خاضعة للدولة اليمنية وانساقها القانونية والدستورية .

 

عوض كشميم

 

تعجز اللسان والكلمات عن وصف فداحة الموقف بهذا المصاب الجلل .

تقبلك الله شهيدا يا أعز الأحباب ويا أشجع الشجعان ويا خير الأبطال

إلى الله أنعيك

عظم الله أجر الجميع

وأسكنه فسيح جناته

وعصم الله قلوب أهله ومحبيه وأسرته .

عزاؤنا أنا هذا الطريق هو طريق العزة والكرامة طريق الأنبياء والصحابة والتابعين، ذكرني الحال هذه الأيام بمعركة أحد حيث استشهد فيها 70 من خيرة الصحابة

هنيئاً لكم يا آل الحرملي هنيئا لكم

ورحمة ربي تغشاك أيه القائد الهمام

اللواء /محمدمشلي الحرملي

رئيس أركان حرب المنطقة العسكرية السابعة

وإنا لله وإنا إليه راجعون