موسى المليكي
موسى المليكي
عدد المشاهدات : 270   
المبعوث الأممي إلى اليمن عبارة عن ضياع الوقت لصالح المليشيات الانقلابية.



نشاهد أن هذا الربورتاج كثير تكرر لكن القليل من ركز عليه، عدة مرات نسمع بأنه تم تعيين مبعوث أممي لحل النزاع في اليمن ثم نشاهد أن هذا المبعوث ذاهب إلى الرياض عائد إلى صنعاء منطلق إلى عدن قادم من مأرب سيزور الميناء ويرقد في المطار ويتناول وجبة الإفطار بمنفذ الوديعة، وكأنها عبارة عن رحله ترفيهية إلى اليمن وليس ببعيد أن يكون كل مبعوث يمر بجميع المناطق ليرى حجم الدمار والمقارنة في الأيام التي زارها المبعوث الذي قبله، ثم يخبر قادته هل زاد الدمار في اليمن لتطمئن قلوبهم أم أنه لازال على حاله السابق
نشاهد هذا المشهد ولصفاء قلوب هذا الشعب يتأمل أن المبعوث الأممي الجديد سيتوصل إلى حل
للأسف نخطأ كثير عندما نفكر في ذلك.
المشكلة ليست في المبعوث الأممي أو تغييره المشكلة أن مجلس الأمم المتحدة عامل مسرحية على هذا الشعب يريد تدميره وتحطيمه، نحن عندما نتأمل في حل على يد الأمم المتحدة فنحن نخطئ كثير لإنه ليس هنالك فرق بين الأمم المتحدة وإيران.
أيها الشعب اليمني يجب أن تعرف هذه الحقيقة أن الأمم المتحدة هي المليشيات الحوثية والمليشيات هي الأمم المتحدة.
الأمم المتحدة هي من شنت الحرب علينا
الأمم المتحدة هي من قتلت أطفالنا ودمرت بلادنا وزعزعت أمننا وفرضت الحصار علينا
الأمم المتحدة لا تريد أن نتوصل إلى حل سلمي بل هي من ساندة على شن الحرب علينا.