علاج الجرحى هو الاختبار الحقيقي لضمير حكومة الوفاق ونجاحها
محمد مقبل الحميري
محمد مقبل الحميري

لا أكاد أصدق أن حكومة الوفاق تعلم أن هناك جرحى ينهشهم الألم وجراحاتهم تفتك بهم وتتعامل معهم ببرود، لأنه لا مبرر ولا شرعية لوجودها إن لم تقم بكامل واجبها نحوهم، فهؤلاء الجرحى ومعهم الشهداء هم وحدهم من أعطى الشرعية لوجود هذه الحكومة، حتى المبادرة الخليجية هي نتاج هذه الأرواح الطاهرة والدماء الزكية.
يا حكومة الوفاق علاج الجرحى غير قابل للتقسيط على دفع، بل هو عمل مستعجل ومقدس ومقدم على كل المهام والمشاريع التي تشغلكم عنهم، مهما يكلف علاجهم، فإنه لا يغلى عليهم لأن هؤلاء أعز وأغلى من في الوطن.
يا حكومة الوفاق هذه صرخة من محبين لكم وبكل جوارحهم يرجون لكم النجاح في كل مهامكم وإذا لم تنجحوا في علاج هؤلاء الشرفاء الأطهار؛ فأنتم وضمائركم فاشلون مهما كان نجاحكم في المجالات الأخرى لأن علاج الجرحى ورعاية أسر الشهداء هو مجال الاختبار الحقيقي لضمائركم ولا نريد لكم السقوط أبداً أبـداً ولا تدعوا بتقصيركم من قتلهم يتباكى عليهم اليوم ويذرف دموع التماسيح، متظاهراً الرحمة عليهم..... (إن في ذلك لذكرى لمن كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد).
 
 
في الثلاثاء 05 فبراير-شباط 2013 03:55:25 م

تجد هذا المقال في صحيفة أخبار اليوم
https://akhbaralyom-ye.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
https://akhbaralyom-ye.net/articles.php?id=70759