جثث وعرسان على الطائرة اليمنية
د.كمال البعداني
د.كمال البعداني

 
الطائرة التي تحمل الركاب اليمنيين من القاهرة والذي تم إرجاعهم مرتين. المرة الأولى بسبب خلل فني والمرة الثانية بسبب رفض التحالف منح الموافقة على الهبوط في عدن بعد ساعة من إقلاع الطائرة..
الطائرة أقلعت تقريبا من مطار القاهرة الساعة السادسة هذا المساء الاثنين 1 يوليو في طريقها إلى عدن ولا نعلم هل قد وصلت أم سيتم إرجاعها..
من الأشياء المبكية والمضحكة في نفس الوقت. أن هناك ثلاث جثث على الطائرة ليمنيين توفوا هناك في مصر بعد ذهابهم مع أقاربهم في فترات مختلفة بغرض العلاج.. وتم إرجاعهم طبعا مرتين..
تخيلوا معي جزء من أهاليهم في مطار عدن في انتظار وصولهم منذ صباح الأحد، والبقية في انتظارهم بمناطقهم لإتمام عملية الدفن بعد تجهيز القبور وتوافد الناس من الأهل والقارب وغيرهم منذ صباح الأمس لحضور عملية الدفن والمقررة أصلا يوم أمس.. وكما كان هناك أموات فقد كان أيضا على الطائرة عرسان، (عريس وعروسة)، طبعا لا علاقة لهم ببعض. العريس كان موعد زفافه هذا اليوم الاثنين والعروسة زفافها سيكون يوم الجمعة القادمة.. هذه بعض مآسي اليمنيين في هذه الحرب.. طبعا الضابط الإماراتي( ممثل التحالف) والذي رفض هبوط الطائرة في عدن وتم إرجاعها إلى القاهرة لا يهمه كل ذلك بقدر ما يهمه إذلال اليمنيين وقبلهم إذلال (الشرعية). الذليلة أصلا.. نسأل الله لجميع الركاب السلامة.. والرحمة للموتى.. ونبارك للعريس الذي عرسه هذا اليوم ونقول له اأم شيء وصولك بالسلامة ولا شك أنهم في انتظارك..
أما الأخت- التي عرسها يوم الجمعة- فنقول لها ما زال هناك متسع وحظك افضل من العريس الذي كان معك على الطائرة. لك الله يايمن.. سجل يا تاريخ واشهد يا زمن. هكذا يتم التعامل من قبل (التحالف) الذي أتى لمساعدتنا كما قال؟


في الثلاثاء 02 يوليو-تموز 2019 07:20:15 ص

تجد هذا المقال في صحيفة أخبار اليوم
https://akhbaralyom-ye.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
https://akhbaralyom-ye.net/articles.php?id=82617