يعاقبك ولا تدري
أحلام القبيلي
أحلام القبيلي
 

روى ابن الجوزي: ‏أن رجلا من بني إسرائيل كان مسرفاً على نفسه بالمعاصي، قال في نفسه:

يا رب كم أعصيك لا تعاقبني؟

- فأوحى الله إلى نبي زمانهم أن قل له:

- كم أعاقبك وأنت لا تدري!! أليس قد حرمتك لذة مناجاتي؟؟؟

إقبالك على الدنيا وإدبارك عن الآخرة، عقوبة..

تعلق قلبك بمتاع الحياة الدنيا، عقوبة..

تكاسلك عن الطاعات، عقوبة.

عدم خشوعك في الصلاة، عقوبة.

عدم التفكر في آيات الله، عقوبة.

نسيانك الموت وعدم الاستعداد له، عقوبة.

ضيقك وشعورك بالقلق وعدم الراحة، عقوبة.

انشغالك بسفاسف الأمور وصغائرها وانصرافك عن كبيرها، عقوبة.

سهوك ولهوك وغفلتك، عقوبة.

عدم شعورك بالعقوبة، عقوبة.

يبتليك بالشر فلا يزيدك البلاء إلا عتواً كبيراً، عقوبة.

ويبتليك بالخير فلا يزيدك إلا نفوراً، عقوبة.


في السبت 23 نوفمبر-تشرين الثاني 2019 09:47:42 ص

تجد هذا المقال في صحيفة أخبار اليوم
https://akhbaralyom-ye.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
https://akhbaralyom-ye.net/articles.php?id=83011