ما هي الأعشاب التي تساعد على تحسين الانترنت؟!
عامر السعدي
عامر السعدي
أصبح تبطيق فيسبوك مشلولا تماما، آخر تحديث للمنشورات على الصفحة الرئيسية كان في منتصف ديسمبر. 
أستخدم حاليا فيسبوك لايت لكنه تطبيق يصيبك بالاكتئاب وتلف الأعصاب، منذ أيام أحاول تغيير بروفايل ذكرى فبراير ولم أستطع، ومنذ مزاعم انقطاع الكابل البحري أصبح تلقي وإرسال الرسائل بالغ الصعوبة لدرجة تحتاج معها لساعات انتظار لفتح محادثة، أضف إلى ذلك صعوبة النشر حيث أنشر المنشور وأنتظر في بعض الأحيان أكثر من عشر ساعات حتى يتم نشره، وخلال ذلك الوقت أتواصل مع أصدقاء في الخارج كل ما تدفقت رسائل واتساب وأطلب منهم فتح صفحتي لمعرفة إن تم نشر المنشور أم لا. 
في الحقيقة ليست مشكلة الكابل لوحدها، هناك مشاكل إخرى أضعفت الخدمة أهمها تحكم الميليشيا في الانترنت، وتحكم أصحاب الشبكات العامة ونقاط الاتصال المحدودة التي نشترك منها، زيادة على تدهور الحالة الصحية للتلفون . 
أكتب لكم الآن في تمام الساعة الرابعة والنصف عصرا ولا أعلم إن كان هذا البوست سيصل اليوم أو غدا أو لا يصل، لكني في كل الأحوال أتمنى المعذرة من كل متضغن بسبب عدم الرد على الرسائل أو التفاعل مع المنشورات. 
بصراحة مع مطلع العام الجاري كنت قد أغلقت الانترنت تماما وتفرغت للقراءة ، كل ليلتين كنت أقرأ كتابا، وأحفظ عشر كلمات إنجليزي، لكن مع الأحداث الأخيرة عدت لمواقع التواصل بعصبية وقهر. 
وفي الأخير أرحب بفبراير العظيم مع يقين حسي أن فبراير هذا العام سيكون فارقا، ربما يكرر عنفوانه ويلمس صنعاء ويفتح بابا جديدا للأمل والنور.

من صفحة الكاتب على الفيسبوك 


في الأحد 02 فبراير-شباط 2020 01:16:23 ص

تجد هذا المقال في صحيفة أخبار اليوم
https://akhbaralyom-ye.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
https://akhbaralyom-ye.net/articles.php?id=83199