الرئيسية   الاقتصادي

الأخبار الأكثر قتامة

الأحد 23 نوفمبر-تشرين الثاني 2014 الساعة 04 مساءً / ياسر المياسي*

الأخبار الواردة من البنك المركزي هي الأكثر قتامة وخطورة حيث تحدثت أن البنك المركزي اليمني أوصل قبل أيام، إلى الرئيس هادي تقريراً يُفيد أنه تم، منذ بداية رئاسته للجمهورية، حتى منتصف شهر نوفمبر الحالي، صرف مليار و500 مليون دولار من الاحتياطي النقدي لليمن بالعملة الصعبة، البالغ 5 مليارات و400 مليون دولار؛ ما يعني أن الاحتياطي النقدي لليمن تراجع حتى وصل إلى 3 مليارات و900 مليون دولار.

وهو أمر مقلق للغاية وينذر بكارثة اقتصادية قريبة وإذا لم توضع حلول سريع وعاجلة فان الدولة ستعجز حتى عن دفع المرتبات ! والسؤال المطروح أين ذهبت إيرادات الدولة ومن يتحكم بها؟ ومن يتحمل مسؤولية كل هذا الفشل الذريع؟

* ناشر ورئيس تحرير مجلة مؤشرات.