الرئيسية   حوارات

"بلحاف" مسؤول الدائرة المالية لاعتصام المهرة يؤكد: فعالية الانتقالي فشلت فشلاً ذريعاً وغاب فيها الصوت المهري..

السلطة المحلية تستخدم مال الدولة لتنظيم فعاليات الانتقالي وخلق شرخ ومشاكل في النسيج الاجتماعي بالمهرة..

الخميس 21 نوفمبر-تشرين الثاني 2019 الساعة 06 صباحاً / أخبار اليوم/ حاورته حنان محمد
 

أخرجت الإمارات والسعودية مجموعة من البسطاء في مدينة الغيظة للمطالبة برحيل وزير الداخلية اليمني/ أحمد الميسري، أثارت تلك التصرفات من قبل السعودية والإمارات التي تمارس الاحتلال بمحافظة المهرة، سخرية واسعة.. فحاولنا في موقع "سقطرى بوست" النظر لتلك التصرفات من باب الأصوات الوطنية بالمهرة.. فالتقينا بمسؤول الدائرة الإعلامية في لجنة اعتصام المهرة أ/سالم بلحاف وطرحنا عليه عدداً من التساؤلات..

 

- بداية نرحب بكم في موقع "سقطرى بوست "ونضع بين أيديكم عدداً من الأسئلة حول ما يجرى الآن بالمهرة وبالتحديد خروج الانتقالي بمسيرة في الغيظة تطالب برحيل وزير يمني؟

* نعتبرها انقلاباُ آخر تنفذهُ دول الاحتلال السعودية والإمارات بالمهرة.

- هل هناك شخصيات مهرية حضرت فعالية الانتقالي؟

* وجود شخصيات موالية للسعودية بالفعالية يعبّر عن رضى السعودية والسلطة المحلية ودفعها بالانتقالي واتفاقها معهم في ظل انقلابهم على الشرعية في المهرة وأنحاء اليمن والفعالية كانت من البسطاء والمهمشين مع احترامنا لكل أبناء المهرة وأصحاب الدفع المسبق والذين يستلمون رواتب من المطار والسلطة المحلية.

- أنتم تتهمون السلطة المحلية بتمويل الفعالية؟

* فعلاّ.. استخدام مال الدولة لتنظيم فعاليات الانتقالي وخلق شرخ ومشاكل في النسيج الاجتماعي بالمهرة والجميع يعرف ذلك.

- كيف تنظرون لزيارة وزير الداخلية للمهرة؟

* زيارة الميسري مرحب فيها في محافظة المهرة وكان استقباله استقبالا حاشدا ومع هذا فالمواطن بالمهرة لا يخفي عتبه على الشرعية في إخفاقها بالحرب والأزمة باليمن ولكن يظل الميسري عمودا وشخصية وطنية مرحب فيه في محافظة المهرة كمدافع عن السيادة الوطنية أما بالنسبة للمطالب العامة كلنا جنوبيين ولن يزايد علينا أحد ونطالب بحل قضية الجنوب وكانت محورا هاما وأساسيا في الحوار الوطني وفي أي حوار قادم.

- ما هي مطالب المسيرة التي خرجت مع الانتقالي ؟

* الفعالية التي نفذها الانتقالي بالغيضة فشلت فشلا ذريعا كونها لا تطالب في أي حقوق وتبث النعرات والمشاكل بين أبناء المهرة.. وليس بغريب من هؤلاء الذين انبطحوا تحت سلطة الإمارات في عدن والمهرة وندعو لهم بالرشاد والهداية وكلنا شركاء في حل القضية الجنوبية ويظلون إخواننا ولن نعالج الخطأ بالخطأ ولكن ندعوهم إلى العودة الى الطريق الصحيح وإذا كان لهم مطالبات تحت سقف الدستور والقانون، فهذا أمر مرحب به ونعتبرها ظواهر صحية.. الاختلاف بالرأي لكن الطريقة التي قاموا بها في الغيظة تعبر عن شق النسيج الاجتماعي تعبر عن طرف خارجي دفع بهم الى الساحات ولكن لن يؤثروا عن سير القضية الوطنية والمطالبة باستعاضة بالسيادة الوطنية.

-   كثيرون تحدثوا أن الصوت المهري كان غائباً تماماً في مسيرة الانتقالي.. صحيح هذا؟

* نعم.. والذي يثير السخرية والضحك أن الميسري والقوى الوطنية ممثلة بلجنة الاعتصام تطالب بسيادة الدولة وعودة الأمور إلى مسارها الصحيح بعكس هؤلاء الذين يطالبون بانتهاك السيادة الوطنية ومزيداً من الانبطاح تحت قوى الاحتلال السعودي الإماراتي..

كما رأينا في وسائل التواصل الاجتماعي الذين عبروا عن فعاليات الانتقالي بالمهرة من محافظات أخرى والصوت المهري شبه غائب وبعض قليل من الأبواق التي رضيت لنفسها أن تكون عميلة للخارج.

- ينظر البعض في شعارات الفعالية "استقلال الجنوب" واتفاق الرياض، تناقض غريب كيف تنظرون ذلك؟

  • يطالبون باستقلال الجنوب وحماية المال العام وهم في نفس الوقت هم من خربوا القضية الجنوبية وتنازلوا عن شعاراتهم البراقة وخدعوا بها البسطاء ونهبوا المال العام لإقامة فعاليتهم وهذا الذى يعيرهم أكثر ويكشف سوء نياتهم .

- كلمة أخيرة تُود قولها؟

  • نقول إن أبناء المهرة يد واحدة في دفاعهم عن السيادة الوطنية و هذه المجاميع البسيطة التي حضرت فعالية الانتقالي من المغرر بهم، سرعان ما يرجعون إلى الطريق الصحيح...

 وبالأخير كلنا يمنيون وكلنا جنوبيون وسنحافظ على المهرة، بعيدا عن الهيمنة والاحتلال ومستمرون بنضالنا حتى تتحقق لنا جميع الأهداف.

سالم بلحاف رئيس اللجنة الإعلامية لاعتصام المهرة.. شكراً جزيلاً لك وعلى الوقت الذى أجبت بها على جميع أسئلتنا..