الرئيسية   حوارات

مدير مركز شفاك الدكتور عبدالغني المسني في حوار خاص لـ (أخبار اليوم): الوضع كارثي ومفتوح على احتمالات خطيرة ووضع تعز حرج جداً

السبت 30 مايو 2020 الساعة 09 صباحاً / أخبار اليوم / حوار- ياسمين المقطري
 


وضع تعز هو الأسوأ على مستوى اليمن بسبب الحصار والمواجهات العسكرية المستمرة للسنة السادسة

ليس هناك أثر ملحوظ لجهد منظمات أو دور حكومي والمؤسسة الوحيدة التي بالميدان هي مؤسسة حمود سعيد المخلافي


هناك شحة في الحصول على الأدوية ونحن نحضرها من السوق أو من خارج تعز ولكن بصعوبة ونتحمل تكلفتها


في الوقت الذي تسجل فيه جائحة كورونا مزيداً من التفشي والانتشار في محافظة تعز.. وفي ظل انعدام التجهيزات والامكانيات المتوفرة لفحص واستقبال الحالات من قبل السلطة المحلية في تعز, الأمر الذي دفع بعض المبادرات الصحية والمجتمعية للمساندة والمساعدة في تغطية العجز الحكومي ، اهمها وأبرزها مركز شفاك لعزل الحالات المؤكد اصابتها بالفيروس التي أطلقتها مؤسسة الشيخ حمود سعيد المخلافي “



فيما تحدث مدير مركز شفاك ، الدكتور عبدالغني المسني، في هذا الحوار الخاص مع «اخبار اليوم « عن دور مركز شفاك والامكانيات التي يقدمونها في ظل غياب السلطة المحلية عن هذه الجائحة وان مكتب الصحة يفتقر للامكانيات..
وعن دور المنظمات الدولية تحدث الدكتور أن ليس هناك أي أثر ملحوظ أو دور حكومي في الميدان
يقول الدكتور الوضع كارثي ومفتوح على احتمالات خطيرة ، ويوكد ان وضع تعز حرج جدآ وهو الاسواء على مستوى اليمن.. نحمل حكومتنا الشرعية والتحالف ومنظمة الصحة العالمية من وقوع كارثة انسانية هيا الاسواء على مدى التاريخ وفي الحوار تحدث الدكتور ان مركز شفاك رغم مميزاتة لن يفي مما يجب وسوف نعلن امتلاء المركز لو زادة الحالات بالتصاعد، كما تحدث عن وجود شحة بالحصول على الادوية .. وللمزيد من التفاصيل، نترككم مع مجريات الحوار مع الدكتور عبدالغني المسني مدير مركز شفاك للعزل الصحي

- ممكن تعطينا نبذة عن مركز شفاك من حيث فترة تجهيز المركز وكم استغرقت مدة التجهيز وماهي القدرة الاستيعابية للمركز ؟؟

منذ اعلان وباء كرونا كوباء عالمي شرعت مؤسسة الشيخ حمود سعيد المخلافي بالتحرك على عدة مسارات لمواجهة الوباء التوعيه التي وزعت فيه أكثر من مائتين ألف مطبوع ومنشور وبسبب أن بعض السكان لاتصل إليها المطبوعات أو لاتستطيع أن تقراء تشكلت فرق مرت من بيت إلى بيت وفرق الرش التي شملت المكاتب الحكومية والسجن المركزي وكذا نزلت فرق الترصد الحراري .
ومشروعها الاعم كان مركز شفاك
كان لابد ان نتحرك على عدة محاور الأول تجهيز المبني
اخترنا مبني واسع نوع ماء يقع بعمارتين متجاورتين تتصلان بجسر جوي ومدخل رئيسي للعمارتين لتشكل مبني واحد المبني كان مستشفي سابقا تضرر بسبب الحرب قمنا باعادة تاهيله وبتحويره ل يلائم المقاييس التي تضعها منظمة الصحة العالمية لمثل هذه المهمة والذي يلزم فيه مدخل خاص بالمرضى واخر للطاقم واخر لدخول الطواقم الخدمية .
والمحوى الثالث تكوين فريق طبي قادر على التعامل مع وباء جديد مثل كرونا ، سافر بعض اطبائنا إلى عدن للمشاركة بدورات تدريبية اقامتها منظمة الصحة العالمية
ومن ثم عادوا لتعز لتبدأ مرحلة التدريب وتاهيل الكادر .المحور الأخير كان شراء التجهيزات وشراء الاجهزة والادوية وادوات الحماية الشخصية للكادر الذي كان العالم كله يعاني من شحتها
كنا نسابق الزمن وعملنا ليل نهار لنخرج بمركز شفاك الذي اعتبره أنا معجزه بمثل هذا الوقت والضروف وكان مفاجئا لكثير من اللجنان التي زارته يوم الافتتاح منها منظمة اطباء بلا حدود.
المركز يدعم حصريا من مؤسسة الشيخ حمود سعيد المخلافي وحتي الآن لم نتلقى أي دعم من جهة غيرها

- ماهي الإمكانيات المتاحة لدى مركز شفاك ؟ وماهي الإجراءات التي يقام بها في التعامل مع الحالة المصابة بفيروس كورونا؟

السعه الكليه المركز 30 سرير و8 وحدات عناية مركزة
اقسام المركز :
الاسعاف - الصيدلية - المختبر - العناية المركزة - اقسام الرقود - سكن الطاقم - قسم خاص بالخدمات - قسم المخازن ومطبخ
عدد الطاقم اطباء وممرضين بما فيهم متخصصين بالعناية المركزة والمختبرات والصيدلية ومسئولي مكافحة العدوا والتخلص من النفايات حتي الآن 62 اضافة للحراسة الواقعة خارج المبني.
يقدم المركز خدماته مجانا بما فيها الادوية بالكامل والتغذية يتمتع الموظفين فيه برواتب مجزية وبدل عدوا.

- كيف تكتشفون الحالات المشتبهة هل هم يأتون الى المركز بأنفسهم ام هل يوجد فريق تبليغ متعاون معاكم وانتم تذهبون لإحضار هولاء المشتبهين وتجرون عليهم الفحوصات؟؟
آلية العمل تقوم على النحو الاتي: الحالة المشكوك بها يتم التعامل معها من قبل فريق الترصد الوبائي الذي يقوم بأخذ المسحات ومن ثم إرسال الحالة إلينا نعم فريق الترصد الوبائي متعاون في هذا المجال بشكل كبير

- هل يتوفر لدى المركز أجهزة فحص مخبرية للكشف عن حالات الاصابة؟
لو تقصدين فحص ال PCR هذا يجرى بالمختبر المركزي خارج المركز وقبل استقبال المريض وهذا نظام معمول به بكل المراكز باليمن وحتي معظم دول العالم والمراكز يقتصر دورها على استقبال الحالات واجراء بقية الفحوصات.

- كم عدد الحالات المصابة الموجودة في المركز ؟ وكم الحالات المشتبه ، وكم عدد الوفيات؟ وكم عدد الحالات التي تجرون عليها الفحوصات يومياً يعني كم عدد الحالات التي تدخل الى المركز يومياً؟؟
بشكل مختصر كل الحالات المعلنه بتعز رسميا تم التعامل معها بمركزنا لسبب عدم وجود مركز للعزل والعلاج آخر بتعز .

- ماهي نوعية الفحوصات التي تجرونها على الحالات؟
الفحص الرئيسي يجرى بالمختبر المركزي ومختبرنا داخل المركز يقوم بكل الفحوصات التي تحتاجها الحالات التي بداخل المركز وتلك التي بالعناية المركزة

- نسمع هناك بعض الاشاعات من الناس يقولوا بأنهم حتى اذا أُصيبوا بأعراض وباء كورونا لن يأتوا الى مركز العزل لانهم يشيعون بأنه يتم اعطاءهم إبر مميتة او ما شابه ! نريد من سيادتكم دكتور عبدالغني أن توضحوا للناس ذلك لكي لا يشيعون مثل هذه الشائعات؟؟
بالنسبة الاشاعات لم تظهر بتعز وانما بمناطق الحوثي وعدن بسبب التعتيم واخفاء الحقيقة ولاوجود لها بتعز حتي الآن .
طبعا الاشاعات كاذبة والسبب وراءها تصرفات غير صحيحة من السلطات هناك وايضا المكايدات السياسية والاكيد لا وجود لها انما مانعانيه منه اعتقاد البعض أن المرض وصمه وعيب وهذا يخلق بعض الاشكاليات .

-هناك تشكيكات من قبل البعض بعدم وجود فحوصات مخبرية لكشف الحالات المشتبه إصابتها بالفيروس.. ما صحة ذلك دكتور؟

الفحوصات بتعز ... نعم تفتقر تعز لهذه الفحوصات والحاجه ماسة لوجودها وكثير من الحالات تمرض واحيانا تموت دون تشخيصها
العدد المتوفر قليل والحالات المعلنه فعلا تم تشخيصها بالشكل الصحيح.

- ما مدى استجابة الناس للعزل الصحي ؟ هل هناك تجاوب منهم ام انهم متخوفين من ذلك؟

الناس غالباً لاتاتي وتقبل العزل الا عند ظهور اعراض شديده وحدوث مضاعفات

- ما مدى تعاون السلطات المحلية معكم ؟؟

السلطه المحلية هي الغائبة عن هذه الجائحة ومكتب الصحة يفتقر للامكانيات

- هل قدمت المنظمات الدولية شيء لمحافظة تعز مثلا منظمة الصحة العالمية او الصليب الاحمر الدولي او الهلال الاحمر الدولي وغيره ؟
هل قدموا اي نوع من انواع الدعم لمواجهة فيروس كورونا في مدينة تعز؟

ليس هناك اثر ملحوظ لجهد منظمات أو دور حكومي
والمؤسسه الوحيدة التي بالميدان هي مؤسسة حمود سعيد المخلافي ولايوجد أي دعم يذكر عدا دعم محدود بمحاليل ال PCR و فريق الترصد الوبائي .

- دكتور هل هناك دعم من دول التحالف لمدينة تعز لمواجهة كورونا ؟ وماذا قدم مركز الملك سلمان لتعز؟
لايوجود اثر وغياب تام لأي دور للتحالف أو الشرعية بتعز

-نسمع ان منظمة الصحة العالمية دعمت تعز بمبلغ مالي؟ ماصحت ذلك؟ وكم المبلغ ؟

بالنسبة لى لا أعلم عن مبالغ ماليه وحتي المعنيين باستلام المبالغ ينفون أي دعم مالي
ليس هناك ميزانية ولا أي نشاط يذكر أو جهد يبذل بشكل رسمي يوحي أن المحافظة تتعرض لوباء عدا اعلانات بشارع جمال تحذر من كرونا وليس هناك من اجراءات احترازية تحد من حركة الناس عدا اغلاق المساجد وصالات الأعراس هذا الوضع بختصار الوضع كارثى ومفتوح على احتمالات خطيرة والناس تموت في البيوت وتدفن بعيدا عن السلطات

- كيف تنظرون الى الوضع القائم في مدينة تعز ومدى الخطورة لانتشار هذا الوباء كون الناس غير مباليين وغير ملتزمين بالحجر المنزلي؟؟ وماهي رسالتكم للمجتمع ؟؟

ليس هناك توعية او توجه رسمي لمخاطبة الناس بالالتزام وبالتالي الشوارع مكتضة ومظاهر الاستهتار هي سيدة الموقف

- هل مركز شفاك سيفيء بالغرض ام ترون الى فتح اكثر من مركز عزل صحي في المدينة؟

مركز شفاك رغم مميزاته لن يفي بالحد الادني مما يجب وسوف نعلن امتلاء المركز لو زادت الحالات بالتصاعد .

- هل الأدوية والمستلزمات الطبية والوقائية متوفرة كليا وكافية ام تفتقرون الى البعض منها؟

هناك شحة في الحصول على الادوية وبالنسبة لنا بالمركز نحضرها من السوق أو من خارج تعز ولكن بصعوبة ونتحمل تكلفتها

- ماهي رسالتكم الى الحكومة الشرعية ؟؟

 نحذر من وقوع أكبر كارثة انسانية ستكون وصمة عار بجبين الشرعية والتحالف والانسانية ونوكد وضع تعز حرج جدا وهو الاسوأ على مستوى اليمن بسبب الحصار والمواجهات العسكرية المستمرة للسنة السادسة مما دفع السكان لنزوح داخلي هربا من منطقة المواجهات وتجمعهم بمساحة صغيرة بضروف معيشية صعبة وغياب خدمات الصحة والمياه والصرف الصحي في بيئة تجعلهم صيد سهل لوباء كرونا

-كيف تقيم الاجراءات الاحترازية، الوقائية، التي أقرتها السلطات في تعز لمواجهة وباء كورونا المستجد؟ وهل هي كافية؟

الاجراءات ليست في حدها الادنى حتي تقيم انما غائبة بالمطلق قد يكون هذا غريب ولكنها الحقيقة تستطيعي أن تلمسي هذا من أو حوله بالمدينه.

-هل هناك أي توصيات أو تعليمات طبية يمكن أن توجهها للمواطنين للوقاية من تفشي كورونا؟

نوصى بالالتزام بالتعليمات المنتشره على وسائل الإعلام وخاصة حظور مناسبات العزاء التي للأسف تقام لمتوفين بكرونا أو مشكوك بها .

كلمتي الأخيرة نحمل حكومتنا الشرعية والتحالف من وقوع كارثة انسانية قد تكون الاسواء على مدى التاريخ
ونستصرخ في هذا العالم انسانيته التي نفتقدها بتركنا عرضة للحصار والحرب المستمرة واخيرا ها هو ذا وباء كرونا يجهز على ماتبقى منا