الرئيسية   الأخبار

الجيش ينفذ صفقة تبادل لأكثر من "15"أسيرا مع الحوثيين

الخميس 10 يونيو-حزيران 2021 الساعة 06 مساءً / أخبار اليوم - متابعات خاصة
 
 
قال مسئول حكومي، إن الجيش الوطني والمليشيا الحوثية تبادلا اليوم، اكثر من 15 أسيرا من الطرفين في المنطقة العسكرية السادسة، مقرها الجوف. 
وأوضح العقيد يحيى الحاسر، رئيس لجنة الأسرى والمعتقلين في المنطقة العسكرية السادسة (شمالي البلاد) في تصريح لوكالة الاناضول: "تم تحرير 8 أسرى من جنود الجيش اليمني، مقابل 8 من جماعة الحوثي". 
وأضاف الحاسر، أن "عملية تبادل الأسرى جرت بالقرب من منطقة الكنائس بمحافظة الجوف (شمال)". 
وسبق أن نفذ الطرفان عدة صفقات لتبادل الأسرى، بجهود محلية وأممية، إذ قدم الجانبان في مشاورات برعاية أممية بالسويد عام 2018، قوائم تضم ما يزيد عن 15 ألف أسير ومعتقل ومختطف. 
ولا يوجد إحصاء دقيق بعدد أسرى الطرفين، لا سيما أن آخرين وقعوا في الأسر بعد هذا التاريخ. 
وأمس، قال رئيس لجنة الاسرى التابعة للحوثيين عبدالقادر المرتضى إن جماعته اتفقت مع الشرعية على تبادل 400 اسير في عدة جبهات بينهم 250 أسيرا في جبهة تعز، لكن السعودية عرقلت إتمام الصفقة. 
وفي أكتوبر/ تشرين أول الماضي، تبادلت الحكومة والحوثيون، علىومدى يومين، 1056 أسيرا من الجانبين، في أكبر صفقة تبادل منذ بدء الحرب بين الطرفين قبل نحو 7 سنوات. 
ويشهد اليمن، منذ نحو 7 سنوات، حربا بين القوات الحكومية، مدعومة من التحالف العربي بقيادة السعودية من جهة، والحوثيين المدعومين من إيران من جهة أخرى، والمسيطرين على محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ 2014.