الرئيسية   محليات

القوات السعودية تلغي رحلة لشركة طيران إماراتية إلى «سقطرى» لعدم التنسيق مع الخارجية اليمنية

الثلاثاء 21 سبتمبر-أيلول 2021 الساعة 07 صباحاً / أخبار اليوم/متابعات

أفاد مسؤول محلي بمحافظة سقطرى اليمنية، بأن قوات الواجب السعودية ألغت رحلة طيران إماراتية كانت متوجهة إلى مطار سقطرى الخاضع لسيطرة مليشيات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعومة إماراتياً.

وقال المصدر وفقا لموقع «يمن شباب نت «، إن «القوات السعودية ألغت رحلة لشركة طيران العربية
الإماراتية نظرا لعدم التنسيق مع وزارة الخارجية اليمنية من خلال سفارتها في أبو ظبي مما تسبب في
وجود إشكاليات في تأشيرات الأجانب».

وأضاف، أن «مطار سقطرى الواقع في منطقة موري بحديبو شهد امس ازدحاما شديدا، بعد أن اضطرت شركة العربية للطيران التابعة لدولة الإمارات، لتأجيل الرحلة التي كان مقرر وصولها إلى مطار الأرخبيل قادمة من أبو ظبي».
وأوضح أن القوات السعودية قامت بإلغاء الرحلة بسب ازدحام أفواج السياح والإعلاميين الأجانب الذين
تستقدمهم الإمارات بشكل منتظم إلى سقطرى دون التنسيق مع الحكومة اليمنية.

وأكد المصدر أن «الإمارات أصبحت تفرض تحكمها في السياحة الخارجية القادمة إلى سقطرى»، مشيرا إلى أن «أي سائح أجنبي يرغب اليوم بزيارة الجزيرة يشترط أن يأتي عبر أبو ظبي».

ولفت إلى أن «هناك توجه لدى دولة الإمارات يهدف إلى إدخال شركات سياحية أجنبية إلى سقطرى مهمتها الترويج للأرخبيل سياحياً، ونقل صورة معاكسة للواقع عن وضع الأرخبيل في ظل سيطرة ميليشيات الانتقالي.

وتشير تقارير دولية، إلى أن سياحا إسرائيليين وأجانب يتوافدون إلى جزيرة أرخبيل سقطرى من خلال
تأشيرات تمنحها أبو ظبي دون الحصول على إذن من الحكومة اليمنية.

ومنذ يونيو 2020 تفرض ميليشيات المجلس الانتقالي المدعوم إماراتيا سيطرة كاملة على محافظة أرخبيل سقطرى التي تشهد تدهورا اقتصاديا وأمنيا إلى جانب انعدام المشتقات النفطية والكهرباء وغياب الخدمات العامة.