الرئيسية   محليات

دعا القوى السياسية الوطنية لتوحيد الصفوف والخطاب السياسي والإعلامي خلف معركة التحرير:

المستشار المخلافي: استعادة الدولة من المليشيا الطائفية العنصرية الحوثية الخيار الوحيد للحفاظ على هوية اليمنيين

الخميس 13 يناير-كانون الثاني 2022 الساعة 08 صباحاً / أخبار اليوم/متابعات
 

 

أكد عبد الملك المخلافي مستشار رئيس الجمهورية «أن استعادة الدولة من أيدي المليشيا الطائفية العنصرية الحوثية وأنياب المحور الفارسي ليس مجرد رغبة ولكنه خيار وحيد للشعب اليمني والشرعية والقوى الوطنية مدعومة بالتحالف العربي».

ولفت مستشار الرئيس « في سلسلة تغريدات بحسابة على «تويتر» أن هذا الخيار من أجل الحفاظ على هوية الشعب اليمني ومستقبل أجياله وانتمائه إلى محيطه وأمته.

وقال المخلافي عن انتصارات الجيش الوطني والوية العمالقة والمقاومة، أنها: «بداية لمرحلة هامة في معركة استعادة الدولة الوطنية اليمنية من براثن المشروع الطائفي الحوثي المدعوم من إيران».

وأشار الى «ان عملية «حرية اليمن السعيد» تتحقق بإخلاص ووحدة اليمنيين بكل قواهم وتجاوز كل اخطاء الماضي وخطاب الفرقة والتشكيك وتعزيز جهود التحالف العربي».

وقال المستشار الرئاسي «مأرب التي تحطمت على بواباتها أحلام المحور الفارسي واداته الطائفية العنصرية ممثلة بالحوثي كان لها الفضل في إطلاق العملية العسكرية، والتحية لكل الذين صمدوا ولأرواح الشهداء وللجيش والعمالقة والمقاومة والتحالف العربي».

وأضاف: «على القوى السياسية والوطنية اليمنية ان توحد صفوفها وخطابها السياسي والإعلامي خلف معركة التحرير واستعادة الدولة وتحقيق السلام التي حققت عديد الانتصارات، ونبذ الخلافات والتباينات والخطاب الذي لا يخدم الأهداف الوطنية وتعزيز أواصره».