الرئيسية   ثقافة

5 لوحات للعالمي محمود سعيد للبيع في مزاد بونهامز.. أعرف ثمنها

السبت 14 مايو 2022 الساعة 02 صباحاً / أخبار اليوم/ متابعات

  

تستعد دار بونهامز، للمزادات العالمية، في لندن، لتقديم مزاد يحمل عنوان فن الشرق الأوسط الحديث والمعاصر بما فى ذلك على ضفاف النيل، وذلك يوم 24 مايو الجاري 2022، ويضم المزاد العديد من لوحات رواد الفنانين التشكيليين وبعض من الفنانين المعاصرين.

ومن أبرز اللوحات الفنية المعروضة، لوحات للفنان العالمي محمود سعيد (مصر 1897-1964)، فجاءت اللوحة الأولى تحمل عنوان "القبر" ويقدر ثمنها ما بين 350 إلى 500 ألف جنيه إسترليني، قال الناقد لو مايز إيه يو تومبو، عن لوحة محمود سعيد، وصفها بأنها "واحدة من أكثر لوحاته إذهالاً".

أما اللوحة الثانية تأتى لامرأة عارية مستلقية على أريكة زرقاء، يقدر ثمنها ما بين 120 إلى 150 ألف جنيه إسترليني.

كما قدم الفنان محمود اسكيتشات مرسومه بالقلم الرصاص الأولى لـ امرأة عارية أخرى يقدر ثمنها ما بين 5 إلى 8 آلاف جنيه إسترليني، والثانية لوحة شجر في فناء يقدر ثمنها ما بين 5 إلى 8 آلاف جنيه إسترليني، والثالثة لوحة الشيخ العاجوز جالس، يقدر ثمنها ما بين 15 إلى 20 ألف جنيه إسترليني.

ويشار إلى أن الفنان محمود سعيد من أوائل مؤسسي المدرسة المصرية الحديثة في الفنون التشكيلية، وهو من أكثر الفنانين المصريين الذين كتبت عنهم دراسات عن حياته وأعماله.

ونشأ محمود سعيد ابنا لعائلة عريقة ثرية تسكن بالقرب من مسجد سيدي أبى العباس المرسى، وفى عام 1919 حصل على ليسانس الحقوق الفرنسية، ووافق والده محمد سعيد باشا رئيس وزراء مصر الأسبق على سفره إلى باريس لاستكمال دراسته العليا للقانون فاغتنم هذه الفرصة، حيث التحق بالقسم الحر بأكاديمية جراند شومبير لمدة عام ثم أكاديمية جوليان، وانشغل بتأمل ومشاهدة الثروات الفنية في متاحف باريس ومعارضها وبالقراءة حول تاريخ الفن في كل من إيطاليا وفرنسا وبريطانيا.

وظل محمود سعيد يمارس هوايته الفنية على الرغم من التحاقه بسلك النيابة وتعيينه بمدينة المنصورة بالمحاكم المختلطة، ثم ترقى في سلك القضاء حتى وصل إلى درجة مستشار، وطلب الإحالة إلى المعاش وهو في سن الخمسين.

تأثر تأثرًا كبيرًا بالحياة المصرية والشخصية المصرية والفن المصري بكل أنواعه، وكان لثقافته الغربية وحياته في الغرب ووراثته التاريخية للفرعونية والفن الإسلامي والعربي ومعايشته للحاضر المصري المعاصر أثر كبير على فنه.