البيضاء - النجم الثاقب ..: الجيش يتقدم صوب مديرية ذي ناعم ويستعيد "حيد السلم" ومواقع (حلموس) بعد تطهير الزاهر بالكامل
الموضوع: تقارير
 

  

  منيت عصابة مليشيات الحوثي بهزيمة ساحقة وكبيرة في محافظة البيضاء لم تكن تتوقعها وباتت في مأزق، بل كشفت نوايا الكثير من المتآمرين، واثبتت معركة البيضاء أن عصابة الحوثي الإرهابية لا تستطيع أن تواجه في جبهتين في آن واحد .

 

لقد أصبحت البيضاء على خطى مأرب في المسير  

وسارت البيضاء على منوال مأرب وقاسمتها في سحق مليشيات الحوثي والبستها لباس الهوان ولقنتهم درسا بليغا لن ينسونه المليشيات الحوثية.

 

إن مأرب اليوم قد صنعت لنا تاريخا جديدا في التضحية والفداء والبطولة ولم يكن هذا بالشيء العابر ولكن ما عملته مأرب في تلك المليشيات بخطط مدروسة ومحكمة في القتال، يجب أن يدرس للأجيال.

 

فأبطال البيضاء يربكون مليشيا الحوثي بل وأرعبوها بداخل الكهوف وخرجت بتصريحات هزلية جافة وهو ما بينته في وسائلها الاعلامية من طقطقات كاذبة لتكسب ود الدول الغربية ولكن قد انتهى لم يصدقها أحد ولم ينطلي لتحد خرافها.

 

  عصابة الحوثي أوهن من بيت العنكبوت وأنها عبارة عن فقاعة لا تستطيع الصمود إذا توحدت الأصابع في الضغط على الزناد .

 

وقال المركز الإعلامي للقوات المسلحة ان قوات الجيش والمقاومة شنت هجوم واسع على مواقع المليشيا الحوثية في جبهة ناطع.

 

بعد تطهير مديرية آل زاهر والسيطرة على اهم موقع استراتيجي (الجماجم) الذي كان الحوثيين يتحصنون فيه ويطل على مركز مديرية الزاهر. 

 

واوضح المصدر للمركز، إن الهجوم استهدف مواقع العدو الحوثي في ملفات أعشار وجبل الكبار وشعب باحواص، مؤكداً أن المعركة أسفرت عن مصرع أكثر من 11 حوثياً وجرح آخرين .

 

الى ذلك استهدفت مدفعية الجيش تجمعات وتحصينات المليشيا الحوثية في مواقع متفرقة بالجبهة وألحقت بها خسائر في الأرواح والعتاد منها تدمير طقم يحمل عيار ١٢.٧ ومصرع من كانوا على متنه .

 

ويأتي ذلك، بالتزامن الانتصارات المتوالية التي يحققها أبطال الجيش والمقاومة الشعبية في المحورين؛ شرق وغرب مدينة البيضاء (عاصمة المحافظة) وسط انهيار واسع وخسائر في صفوف المليشيا الحوثية الإرهابية .

 

وقال مصدر ميداني لصحيفة أخبار اليوم ان قوات الجيش والمقاومة تمكنت مساء أمس الاثنين

من تحرير "حيد السلم" بالكامل من مليشيات الحوثي حيث أصبح الان بيد الجيش والمقاومة، 

واضافة المصادر ان الجيش والمقاومة تمكنوا من تحرير مواقع حلموس وكذلك 

نقطة القيادي الحوثي أبو هاشم على خط ذي ناعم الناصفة والتي أصبح الجيش والمقاومة يسيطرون عليها.

  

وتقع نقطة "أبو هاشم" في منطقة ذي ناعم حيث كانت في موقع متأخر 

الا انه وبعد سقوط جبهة ذي ناعم قبل أكثر سنتين قامت بتقديم النقطة إلى مفرق النسرين .

وتعتبر  نقطة "أبو هاشم" من النقاط المشهورة بارتكابها العديد من الانتهاكات في حق المسافرين منها الاختطاف.

 
أخبار اليوم/خاص
الثلاثاء 06 يوليو-تموز 2021
أتى هذا الخبر من صحيفة أخبار اليوم:
https://akhbaralyom-ye.net
رابط الصفحة
https://akhbaralyom-ye.net/news_details.php?sid=136651